5 أدوار في حياة الفنان محمد متولي.. أبرزها كشف شخصيته الحقيقية على التليفزيون

أدوار مهمة، أثرت في حياة الفنان محمد متولي………

اتسم الفنان الراحل محمد متولي بأدائه القوي، فقد استمدت شخصياته من بساطته، فكان اختياره لأدواره مُتقنًا بشكل محكم، فتارة تجده محاميا يدافع عن البسطاء مقابل ما يكفيه لشراء قوت يومه، وأخرى يبدو حاقدا على أخيه كارها لزوجته دون أن يدري مصيره السيئ، الذي يحمل له الجزاء، ولا مانع من ظهوره في مشهد كوميدي وحيد بأحد الأفلام السينمائية، تاركا به بصمة لا ينساها الجمهور بعد 10 سنوات من إنتاج الفيلم.

وبالرغم من ظهوره المتقطع والذي وصفه هو في تصريحات صحفية سابقة، حيث استطاع الراحل محمد متولي أن يصبح نجما يسطع في سماء الدراما، بعيدا عن الدور أول، ليكون شريكا في أبرز الأعمال الفنية على شاشة التليفزيون المصري.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز الأدوار في حياة الفنان الراحل محمد متولي:

مصطفى بطاطا

عرف الجمهور الفنان الراحل محمد متولي من خلال دوره في الرائعة الدرامية «أرابيسك»، حيث نجح بجدارة جذب عقول المشاهدين من خلال تصرفاته «البهلوانية»، فكان الأفوكاتو مصطفى بطاطا صاحب الضمير، الذي تخلى عن وظيفته في النيابة، ليدافع عن الغلابة، يطلب وجبة طعام من عند «ضبة» وكيلو عنب مقابل أجره عن قضايا حسن أرابيسك.

خميس عامر

بالرغم من ملامحه الهادئة إلا أن إتقانه للتمثيل مكنه من تأدية دور «خميس عامر» في مسلسل «زيزنيا» ليمثل مشاعر الحقد والغيرة من أشقائه، والطمع في «بياضة» لإثبات رجولته، التي سرعان ما استطاعت التحكم فيه خلافا لتخيلاته السابقة عن فرض سيطرته عليها، حتى أصبح لقمة سائغة في أفواه الأهالي والجيران، يتحدثون عنه بالسوء من خلف ظهره.

خوليو

بالرغم من أنه ليس دوره الأول، إلا أنه الأشهر للفنان الراحل محمد متولي والأقرب إلى قلبه في نفس الوقت، فقد رسمت شخصية «خوليو» صفات الجدعنة والشهامة التي اتسمت بها الشخصية في تعاملاتها مع «مرزوق» و«بركات».

الصول شرابي

ظهر الفنان محمد متولي في الرائعة الدرامية «المال والبنون»، حيث جسد «الصول شرابي» الكادح الذي يتمنى أن يكون ولده «محمود» ضابطا مثل هؤلاء الذين يعطونه الأوامر على مدار سنوات خدمته، ولا تغيب في ذلك الدور شخصيته البسيطة التي بدت من خلال مساعدته لأهل «خان يوسف».

الحاج إسماعيل

وأخيرًا ظهر الفنان محمد متولي بدور «الحاج إسماعيل» في فيلم «مطب صناعي»، حيث دار بينه وبين «ميمي»، الذي جسد دوره النجم أحمد حلمي، حوارا حاول فيه الأخير إقناعه بتنفيذ ما يريده من خلال إيهامه بأنه يرفض طلبه تخوفا من الناس، وقد تميز في هذه الشخصية بتلقائيته.

وعن هذا الدور قال الفنان الراحل محمد متولي في تصريحات صحفية سابقة، أن هذا الدور تسبب في وضعه في مواقف مضحكة كثيرًا، حيث قال له أحد جيرانه «الحاج إسماعيل بيرجع في كلمته دايما».

المصدر