لغز فتاة دمياط.. شوهوا جسدها قبل أن يقتلوها وفي المصرف ألقوها

تكثف إدارة المباحث الجنائية، بمديرية أمن دمياط، جهودها، لكشف غموض العثور على جثة فتاة في العقد الثالث من عمرها، عثر عليها بعض المزارعين، أمس الأحد، داخل جوال مملوء بالحجارة، طافية على سطح مياه المصرف الرئيسي لقرية جمصة البلد، التابعة لمركز كفر البطيخ، بمحافظة دمياط.

تم إخطار قوات الشرطة التي حضرت إلى مسرح الحادث، لمباشرة التحقيقات وسؤال شهود العيان، وكشفت المعاينة الأولية على الجثمان، بمعرفة نيابة كفر سعد ودمياط الجديدة، عن وجود تشوهات في جثمان الفتاة التي تبدو في العقد الثالث من العمر.

تبين أنها مُكبَّلة ومربوطة في جوال مملوء بالحجارة، ويبدو إصابتها قبل الوفاة في الوجه والجزء الأسفل من الجسد. وتدل الرؤية والمعاينة الأولية على تعرض الفتاة للتعذيب قبل وفاتها، وجرى استدعاء الأدلة الجنائية والمصور الجنائي لرفع البصمات، وتم إخطار المستشار خالد الإتربي، المحامي العام لنيابات دمياط، والذي كلف  إدارة المباحث الجنائية بسرعة تكثيف البحث الجنائي للتعرف على ظروف الواقعة وكشف غموض وملابسات الحادث.