كارثة.. طبيب ينسى إبرة داخل حنجرة طفل أثناء عملية ” اللوز” بطنطا (صور)

شهد مسلسل الإهمال الطبى حلقة جديدة بمستشفى جامعة طنطا، حيث نسى أحد الأطباء إبرة الخياطة الخاصة بالجروح داخل حنجرة أحد الأطفال خلال إجراء علمية جراحية لإزالة اللوزتين.

“يوسف أحمد ديكو”، طفل يبلغ من العمر 8 سنوات، نشأ فى أسرة بسيطة ووالده عامل بسيط، لم يكن يعرف أنه سيكون ضحية جديدة تنضم لصفوف ضحايا الإهمال الطبى، هذا الطفل الذي شعر بآلام فى اللوزتين فتوجه به والده إلى الطبيب، الذى قام بتحويله لمستشفى جامعة طنطا لإجراء العملية له لتخفيف الألم عنه، إلا أن هذا الطفل الصغير لم يدرك أنه سيكون مصيره أن ينسى الطبيب “إبرة الخياطة الخاصة بتخييط الجروج فى حنجرته، فبدلا من أن يخرج الطفل على قدميه خرج مصابا بتشنجات ومضاعفات نتيجة نسيان الإبرة.

يقول “أحمد ديكو” والد الطفل أن نجله أصيب مؤخرا بالتهاب اللوزتين، وتوجه به للطبيب الذى قرر إجراء عملية استئصالها بمستشفى جامعة طنطا.

وأضاف والد الطفل، أن نجله دخل للمستشفى فى 28 نوفمبر الماضى وتم تجهيزه لإجراء العملية، ودخل غرفة العمليات ومعه 3 أطفال، لافتا أن الأطفال الذين دخلوا مع نجله خرجوا من العمليات ماعدا نجله، مشيرا إلى أنه شعر بالقلق، بعد تأخر نجله بغرفة العمليات، وعند السؤال عليه أكدت له إحدى الممرضات أن الطبيب نسى إبرة الخياطة فى مكان إجراء العملية.

وأضاف والد الطفل، أنه عندما سأل الطبيب عن سبب تأخر نجله داخل غرفة العمليات، فقال له “فى إبرة اتقطمت فى ابنك واحنا بندور عليها علشان نجبها”.

وأكد والد الطفل، أن الطبيب اكتشف أنه نسي الإبرة داخل زور نجله، وقام بتخدير نجله مرة ثانية لإخراج الإبرة ولكن دون فائدة، مؤكدا أن الطبيب أكد انه لن يستطيع استخراج الإبرة من الطفل.

 وأكد، أنه توجه للدكتور أمجد عبد الرؤوف عميد كلية الطب، والدكتور هشام توفيق المشرف العام على المستشفيات الجامعية للتدخل لإنقاذ نجله، مشيرا إلى أنه تقدم بشكوى ضد الطبيب الذي أجرى العملية “أ.س” لرئيس قسم الأنف والأذن بالمستشفى، وعميد كلية الطب والمشرف العام على المستشفيات الجامعية، مؤكدا أن رئيس قسم الأنف والأذن والحنجرة، استدعى أطباء من خارج المستشفى لإنقاذ نجله، وأكدوا أن فى ذلك خطورة على حياته.

وأوضح والد الطفل، أن الطبيب المعالج لم يتابع حالة نجله للاطمئنان عليه، وكتبوا له على خروج بحجة أن البقاء بالمستشفى لن يفيده بشئ، وتابع: : “ابنى دخل يعمل عملية اللوز خرج بإبرة فى زوره، وحالته بتتدهور كل يوم”، مطالبا بسرعة إنقاذ نجله ومحاسبة الطبيب  المسئول عن العملية.