فضيحة تهز عرش ترامب …شاهد

صرحت المذيعة السابقة في قناة “فوكس نيوز” الأمريكية “جولييت هيدي”، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حاول مرة تقبيلها، بالرغم من أنه كان آنذاك متزوجا بالسيدة الأولى حاليًا ميلانيا.

حيث كشفت صحف ومواقع وشبكات صحفية وإخبارية عدة في العالم، عن أكبر فضيحة للرئيس الأمريكي، وقالت صحف وشبكات ومجلات “التيليجراف البريطانية، وديلي ميل، وإم إس إن، وبيبول”، إن المقدمة التلفزيونية “جولييت هيدي”، قالت إن ترامب قام بهذه الخطوة في المصعد بعد أن تناولا معا الغذاء في برج ترامب “في عام 2005 أو 2006″، وكان ترامب حينها متزوجا” من ميلانيا في يناير 2005.

وقد ذكرت “هيدي”، أيضًا أن ترامب قال في وقت لاحق نكتة حول الحادث خلال حضوره في برنامجها “حاولت ضربها لكنها انفجرت في وجهي”.

وأوضحت “هيدي”

أنها لم تتعرض للتهديد بسبب سلوك ترامب، كما لم تعتبره “مهينا”، ولكنها قالت إنها شعرت “بالصدمة قليلا”.

ويتشابه الحادث المزعوم مع ادعاءات نساء أخريات، قلن إن ترامب قام “بسلوك غير مرغوب فيه تجاههن”، إلا أن الرئيس الأمريكي أنكر جميع التهم.