تقارير ألمانية: «الفيفا يسحب حق تنظيم مونديال 2022 من قطر»

«الفيفا يسحب حق تنظيم مونديال 2022 من قطر»

أكدت تقارير صحفية ألمانية ان الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قرر سحب حق تنظيم كأس العالم 2022 من قطر بسبب شبهات فساد سادت عملية التصويت.

وتقف قطر في موقف صعب الأونة الأخيرة، بعد اتهامات قوية بتقديم رشاوي لأعضاء المكتب التفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم، “فيفا”، من أجل نيل حق تنظيم كأس العالم 2022، والذي كان ينافس عليه بقوة ملفين قويين من انجلترا والولايات المتحدة الإمريكية، وعلاوة على ذلك عدم قدرة قطر على إنهاء تسليم المشروعات الخاصة بمونديال كأس العالم 2022.

وقالت شبكة “فوكس” الألمانية ان فيفا اتخذ قرارًا نهائيًا بحرمان قطر وسحب حق تنظيم مونديال 2022 منها، وأن القرار سوف يتم الإفصاح عنه الصيف المقبل وعقب نهاية نهائيات كأس العالم المقبل بروسيا 2018.

وأوضحت ان التصويت على منح حق تنظيم بطولتي 2018 و2022، كان في وقت واحد، وحتى لا يحدث حديث ونقاش حول البطولة المقبلة التي باتت على الأبواب، فضل أعضاء الاتحاد الدولي إرجاء القرار لما بعد زوال العرس العالمي المقبل.

وفي تعليقها على القرار قالت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، أن مصدر موثوق بالفيفا، أكد أن هناك مفاضلة بين عدد من البلدان لتكون بديلة لقطر في ما يتعلق بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وعلى رأسها إنجلترا وألمانيا والولايات المتحدة، نظرًا لامتلاكها بنية تحتية جاهزة لاستضافة البطولات الكبرى.

يذكر أن السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السابق، أحد الداعمين الأقوياء لاستضافة قطر لنهائيات كأس العالم 2022، كانت قد تمت إقالته من منصبه، بتهم فساد أيضًا.

المصدر