بعد «قيادة السيارات».. السعودية تفاجئ المواطنات بقرار جديد

بعد «قيادة السيارات».. السعودية تفاجئ المواطنات بقرار جديد

بعد إعلان المملكة العربية السعودية السماح للمرأة بقيادة السيارة، فاجأت الحكومة السعودية المواطنات بقرار جديد، حيث تستعد النيابة العامة بالمملكة العربية السعودية لتوظيف سيدات في مناصب رفيعة المستوى بجميع فروع النيابة العامة في جميع أنحاء البلاد، وذلك للمرة الأولى في تاريخ المملكة.

وفي سياق مُتصل، ذكرت صحيفة «سبق» السعودية أن هذا القرار يأتي بهدف تعزيز خصوصية المرأة أثناء التحقيق، وفرصة العمل في التحقيق بالنيابة العامة للنساء، وستتاح لحاملات التخصصات الشرعية والقانونية.

وقالت المحامية السعودية نورة بنت إبراهيم السلامة في تصريحات صحفية: «لدينا كفاءات مؤهلة للتدريب لتولي منصب محققة، فهناك خريجات القانون والشريعة وأيضًا العديد من القانونيات يحملن ماجستير القانون الجنائي من جامعات سعودية وأجنبية، وعلى الغالب قبل تعيين المحققات سيخضعن لاختبار وبعد اجتيازه سيتم تعيينهن على رتبة (ملازم محقق)».

وأضافت: «بالنسبة للهدف من القرار هو لتمكين السعودية للعمل في شتى المجالات، وعلى الغالب لن يكون عمل المرأة محصورًا على قضايا النساء، أما بالنسبة لخصوصية الموقوفات فقد حفظها نظام الإجراءات الجزائية ونظام مؤسسات رعاية الفتيات».

من جانبها أكدت المستشارة القانونية الجوهرة الخليفة، أنه «لم يسبق للمرأة السعودية العمل في هذا المجال إذ تعد هذه الوظيفة من الوظائف التي تم استحداثها مؤخرا، لكن أؤمن بأن المحققات اللواتي سيتم ترشيحهن استنادا على مؤهلاتهن العلمية لتولي هذه المهمة سيتم تدريبهن وتأهيلهن عمليا قبل مباشرتهن لتحمل هذه المسؤولية كما يتم تأهيل زميلها الرجل».

المصدر