المتحدث العسكري ينفي تقرير الـ «نيويورك تايمز» ويؤكد أن: الجيش المصري فقط يواجه العناصر الإرهابية بشمال سيناء

الجيش المصري يواجه العناصر الإرهابية بشمال سيناء

نفي العقيد تامر الرفاعي المتحدث العسكري بإسم القوات المسلحة المصرية، صحة ما تداولته “نيويورك تايمز” حول قبول مصر بقيام إسرئيل بشن غارت جوية لقصف مواقع العناصر التكفيرية والإرهابية بشمال سيناء.

وأوضح “الرفاعي” في تصريح خاص لـ «صدى البلد» ، أن قوات إنفاذ القانون من القوات المسلحة هي التي تقوم بمواجهة العناصر الإرهابية والتكفيرية ببعض المناطق المحدودة بشمال سيناء، مشددا علي أن القوات تقوم بتحقيق نجاحات كبيرة في مواجهة تلك العناصر واستعادة الأمن مرة أخري في تلك المناطق.

وطالب المتحدث العسكري من وسائل الإعلام تحري الدقة فيما ينشر عن القوات المسلحة المصرية والرجوع إلي الجهات الرسمية والمختصة للتأكد من صحة المعلومات.

يذكر أن الـ «نيويورك تايمز» قد زعمت في تقرير لها أن مصر سمحت لإسرائيل بشن هجمات جوية علي موقع للعناصر الإرهابية بشمال سيناء، وهذا ما نفاه المتحدث العسكري المصري.

المصدر