القصة الكاملة حول أسباب طلاق بسنت نور الدين والداعية معز مسعود

القصة الكاملة حول أسباب طلاق بسنت نور الدين والداعية معز مسعود

بعد 179 يومًا فقط من الزواج، أي ما يعادل الـ 6 أشهر، أعلنت المرشدة السياحية الشابة بسنت نور الدين، والمعروفة لدى رواد مواقع السوشيل ميديا بشكل كبير، انفصالها عن الداعية الإسلامي معز مسعود أمس الأربعاء، بعدما نشرت تدوينة تحمل الكثير من الجدل حول ما حدث.

الجدير بالذكر، أن بداية علاقة بسنت نور الدين بالداعية معز مسعود كانت من “تدوينه” له عبر حسابه الشخصي عبر “تويتر”، غازل فيها المرشدة السياحية بأسلوب مختلف، حيث قال فيها: ” جميل أن تعيد اكتشاف تاريخ بلدك وجمالها نتيجة جهد يستحق الاحترام، سعيد بفيديوهات بسنت نور الدين عن مصر “.

وفيما بعد هذه التدوينة التي نشرها معز مسعود عبر “تويتر”، وتحديدًا بحوالي 5 أشهر كان الثنائي يتصدر قائمة “التريند” عبر مواقع السوشيل ميديا كافة، بعد إعلانهما الزواج بشكل مفاجئ، حيث نشر أحد الأصدقاء المقربين منهما صورة تجمع بسنت ومعز بفستان الزفاف من حفل زفافهما بمكان معروف.

 

ومن هنا انتشرت تفاصيل جديدة حول الثنائي، خاصة وأن العديد من التقارير خرجت وقتها لتؤكد أن معز مسعود متزوج بالأساس ولديه أبناء من زوجته الأولى، إلا أن أحد المقربين من الداعية الإسلامي أكد انفصاله عن زوجته أم أولاده من فترة قبل عقد قرانه على بسنت نور الدين.

كما وأن بسنت نور الدين عملت طوال الخمسة أشهر الذين سبقوا حفل زفافهما مع معز مسعود في الشركة التي يشارك في ملكيتها، وهي متخصصة في السياحة بالأساس، وفيما بعد هدأت الاجواء حولهما بشكل كبير إلا أن بعد 6 أشهر بالتمام خرج خبر صادم عبر حساب “بسنت نور الدين” الرسمي، لتعلن خلال التدوينة انفصالها عن معز مسعود.

ووسط القيل والقال، قالت بسنت نور الدين خلال التدوينة التي نشرتها: ” ربنا قدر وأداني شُهرة في فترة قصيرة، بعدها قابلت قدري الأخر وهو منفصل عن زيجته الأولى من فترة وتزوجنا، لكن في الأخر الدنيا “دنيا” والأشياء ” ليست دائمًا تبدو كما نتمنى “، الحمدلله تم انفصالي مؤخرًا “.

المصدر