اعترافات سائق دهس “طالب الطب” وسحله حتى الموت بالزيتون: “استفزني”
ارشيفية

قال (سعيد. ع) السائق المتهم بدهس طالب في كلية الطب وسحله بالسيارة، أمام سنترال مصر الجديدة بشارع جسر السويس، أن المجني عليه استفزه وسبه بألفاظ خارجة، إثر مشادة كلامية؛ حدثت بينهما بسبب اصطدام سيارتيهما.

وتلقت الأجهزة الأمنية بالقاهرة، بلاغاً من أهالي منطقة جسر السويس، يفيد بضبط سائق دهس طالبًا بكلية الطب جامعة عين شمس، إثر وقوف المجني عليه أمامه لاعتراضه على محاولته الهرب بعد اصطدام سيارتهما، واعتراضه على سيره بطريقة خاطئة أمام سنترال مصر الجديدة.

انتقلت الأجهزة الأمنية، وكشف فحص رجال المباحث والمعمل الجنائي أن مشادة كلامية، وقعت بين المجني عليه، والسائق المتهم بسبب اصطدام سيارة السائق بسيارة المجني عليه من الخلف.

وأوضحت المعاينة أن المجني عليه طالب السائق بالتوقف، لكن الأخير حاول الهرب، ما دفع المجني عليه للوقوف أمامه، فدهسه السائق، ثم سحل جثته لمدة 10 أمتار، فقام الركاب لضبطه وتسليمه لرجال الشرطة.

وقال المتهم أمام جهات التحقيق بقسم شرطة الزيتون، أنه يعمل سائقًا على سيارة ميكروباص، وأن الطالب هو المتسبب في الحادث، ووجّه له عدة شتائم: “شتمني بألفاظ خارجة، ووقف قدام العربية وهي ماشية”.

تابع السائق أنه لم يكن ينوي قتله، أو دهسه، لكن الأخير وقف أمام السيارة: “اعتقدت أنه سيهرب بمجرد تحرك العربية، لكنه أصرّ ووقف”. وأمرت النيابة العامة، بنقل جثة المجني عليه إلى مشرحة المستشفى، وإخطار ذوي المجني عليه بالحادث.

المصدر