أُم مصابة بالإيدز تلقي نفسها من الطابق الخامس ببولاق الدكرور.. والسبب الأهالي!

لقت ربة منزل مصابة بالإيدز مصرعها بعد أن ألقت نفسها من الطابق الخامس لتسقط جثة هامدة، بمنطقة بولاق الدكرور، عقب طلب جيرانها مغادرة المنطقة فور علمهم بإصابتها، وتم نقل الجثة إلى مستشفى بولاق الدكرور.

 

انتقلت قوات الأمن تحت إشراف اللواء عصام سعد، مدير أمن الجيزة، بعد أن تلقت بلاغًا، وبالفحص تبين انتحار ربة منزل، 24 سنة، أم لطفلين (3 سنوات و6 شهور)، تسكن بشارع النصر ببولاق الدكرور، واكتشفت أنها مصابة بمرض الإيدز منذ 8 شهور، انتقل لها من زوجها الذي اكتشف أيضا انه مصاب بنفس المرض.

 

وكشفت التحريات، بقيادة اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، أن زوج المتوفاة يدعى محمد، 32 سنة، يتعاطى الهيروين، وأصيب بالإيدز منذ 8 شهور بسبب تعاطي المخدر بواسطة حقنة ملوثة، وأن الزوجة كانت تعاني من إعياء شديد طوال الـ6 أشهر الماضية، وانتقلت للعلاج بين أكثر من مستشفى بالجيزة والقاهرة دون نتيجة.

 

وأكدت التحريات عدم وجود شبهة جنائية وراء الحادث، وأن المتوفاة أقدمت على الانتحار لمرورها بأزمة نفسية، وفقا لأقوال زوجها وشقيقها، وتم تحرير محضر وتولت النيابة العامة التحقيق.