أخرهم أحمد حجازي.. 6 محترفين مصريين سقطوا في فخ الهبوط في الدوريات العالمية

6 محترفين مصريين سقطوا في فخ الهبوط في الدوريات العالمية

يقضي عدد كبير من المحترفين المصريين حاليًا، تجربة الاحتراف في الدوريات العالمية والعربية المختلفة، ويصل عدد المحترفين في الوقت الحالي أكثر من 17 لاعب، وفي الوقت الذي يعيش فيه بعض اللاعبين معانقة الذهب والبطولات رفقة فرقهم، هناك أخرين ضمن المحترفين تخبطوا في قاع الدوريات الكبار، حتى سقطوا في فخ الهبوط مع فرقهم في الدوريات العالمية.

يستعرض معكم موقع لقطات خلال هذا التقرير مجموعة من المحترفين المصريين الذين سقطوا في فخ الهبوط :

أحمد المحمدي: ” هبط مرتين “

من المعروف عن النجم المصري أحمد المحمدي، أنه لاعب محترف منذ عام 2010 تقريبًا وحتى الآن، حيث خاض تجربة الاحتراف من بوابة إنبي، عقب انتقاله لفريق سندرلاند الإنجليزي، والذي لعب ضمن صفوفه لمدة ثلاث مواسم في البريميرليج “الدوري الإنجليزي الممتاز”، سجل خلالهما هدف وحيد.

وانتقل اللاعب المصري أحمد المحمدي، لصفوف هال سيتي في موسم 2012 – 2013، بينما كان الفريق الإنجليزي وقتها يلعب ضمن صفوف الدوري الإنجليزي الدرجة الأولى “تشامبيون شيب”، وهي البطولة التي تأتي كثاني البطولات الإنجليزية أهمية في إنجلترا بعد الدوري الإنجليزي الممتاز.

صعد المحمدي مع هال سيتي بعد أول موسم له في الفريق، واستمر هال سيتي في البريميرليج لمدة موسمين، قبل أن يهبط ويقضي موسمه الجاري حاليًا في التشامبيون شب مرة أخرى، بعد وقوفه في المركز الأخير ضمن جدول ترتيب الدوري الإنجليزي في النسخة الماضية.

بينما الآن يلعب أحمد المحمدي ضمن صفوف فريق أستون فيلا الإنجليزي، وهو أحد أندية التشامبيون شب أيضًا، ويأمل اللاعب الصعود للعب من جديد داخل البريميرليج.

محمد زيدان يسقط في فخ الهبوط مع “ماينز” الألماني :

وفي عام 2007 تحديدًا، كان النجم المصري محمد زيدان، يتمتع بمسيرة احترافية رائعة في صفوف الدوري الألماني الممتاز، حيث كان ضمن صفوف فريق فيردير بريمن الألماني، وتوّج معه بكأس الدوري الألماني عام 2006، قبل الخروج للاحتراف في صفوف ماينز.

ومع ماينز لم يحالفه الحظ في الوقوف ضمن الخمس الأوائل في جدول ترتيب البوندسليجا، بينما احتل المركز الـ 18 ليتأكد هبوطه رسميًا في نسخة البوندسليجا 2007، ولم تفلح أهداف زيدان المصري في إنقاذ الفريق بشكل أو بأخر، فهبط ماينز رفقة بروسيا مونشنجلادباخ، وآليمانيا أخن لدوري الدرجة الثانية.

ومع انطلاق الموسم الجديد، كان من المنتظر أن يخوض محمد زيدان أولى مبارياته مع ماينز في الدوري الدرجة الثانية، قبل أن ينتشله فريق هامبورج الألماني من صدمته ويتعاقد معه لمدة موسم واحد 2007 – 2008 ليعود اللاعب المصري للدوري الألماني الممتاز مرة أخرى.

رمضان صبحي مع “ستوك سيتي”.. ومدربه لا يخشى الهبوط :

يقف ستوك سيتي، المحترف ضمن صفوفه النجم المصري رمضان صبحي، في المركز قبل الأخير في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز حاليًا، برصيد 27 نقطة، وبفارق نقطة وحيدة عن منطقة الأمان إلا أنه لا يزال يعاني، حيث تعادل السبت أمام ساوثهامبتون سلبيًا بدون أهداف، بينما شهدت الخمس مواجهات الماضية في البريميرليج، ثلاث تعادلات وفوز وحيد وخسارة.

أما عن مدرب الفريق الجديد، لاميرت، فقد أكد في تصريحات له الجمعة، أنه لا يرى أي مشكلة في الطريقة التي يلعب بها فريقه في البريميرليج، موضحًا أنه يحمل أمل كبير بأن تلك الطريقة ستؤدي في النهاية لنجاح كبير، وأنه لا يخشى الهبوط للتشامبيون شب أو الدوري الإنجليزي الدرجة الأولى.

ويسعى رمضان صبحي، رفقة فريقه ستوك سيتي، لدخول منطقة الأمان ضمن جدول مسابقة الدوري الإنجليزي خلال الجولات المتبقية، أي يقفز مركزين على الأقل، للابتعاد عن شبح الهبوط الذي يواجهه حاليًا، بينما يصطدم ستوك سيتي في الجولة الـ 30 بمتصدر البطولة مانشيستر سيتي الإنجليزي، فالمهمة ثقيلة!.

أحمد حسام ميدو هبط “صوريًا” مع ميدلزبره :

كان أحمد حسام ميدو، محترفًا ضمن صفوف فريق ميدلزبره الإنجليزي في موسم 2008 – 2009، وقضى بالفعل الدور الأول من هذه النسخة في صفوف ميدلزبره، إلا أن في الدور الثاني من البطولة نفسها انتقل على سبيل الإعارة لنهاية الموسم لصفوف فريق “ويجان أتليتك” ليقود خط الهجوم رفقة المحترف المصري عمرو زكي، ويشكلا خط هجومي شرس.

إلا أن بنهاية هذه النسخة 2008 – 2009، استطاع أحمد حسام ميدو، وعمرو زكي، وضع ويجان في المرتبة رقم 11 ضمن ترتيب حدول المسابقة، بينما وقف ميدلزبره في المرتبة رقم 19 ليهبط رسميًا للدوري الإنجليزي الدرجة الأولى “التشامبيون شب” وبالتالي يهبط معه أحمد حسام ميدو خاصة وأنه كان مازال على قوة ميدلزبره، إلا أنه فضل العودة إلى مصر لينضم لصفوف الزمالك.

أحمد حجازي وعلي جبر مع “وست بروميتش” يهبطا رسميًا :

يقف فريق وست بروميتش الإنجليزي، متذيلًا جدول مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، برصيد 20 نقطة، لينكشف موقفه من الهبوط الرسمي للدوري الدرجة الأولى في الموسم المقبل، هذا الفريق الذي يضم بين صفوف مدافعيه أحمد حجازي، وعلي جبر.

على الرغم من عدم مشاركة علي جبر، مع وست بروميتش في أي مواجهة حتى الآن، حيث يقوم مدرب الفريق باستبعاده بصفة دائمة من قائمة الفريق الأساسية لخوض المواجهات في الدوري الإنجليزي، إلا أن موقفه من الشراء النهائي سينحسم الفترة المقبلة، بينما يعتمد على أحمد حجازي الذي يرتبط بعقد مع الفريق الإنجليزي يصل لـ 4 سنوات.

المصدر