ومن العشق ما سجن.. ملاكم بريطاني سجنه الحب


قضت محكمة “تيسيد كراون” في مدينة ميدلسبره شمال إنجلترا، بمعاقبة بطل الملاكمة البريطاني “روني كلارك” بالسجن 9 أشهر بتهمة محاولة السيطرة القسرية على صديقته السابقة.

وقالت صحيفة “ميرور” البريطانية، أن كلارك البالغ من العمر 32 عامًا، وضع برامج تجسس على هاتف صديقته السابقة ريبيكا جراهام، في محاولة منه للسيطرة على حياتها، حيث تتبع كلارك تحركاتها، وحصل على نسخ من محادثاتها.

وأشارت الصحيفة إلى أن كلارك ألتقى بريبيكا عندما كانت في الثالثة عشر من عمرها، وبدأت علاقتهما في 2010، ولكنهما انفصلا في 2015.

وأضافت أنهما أنجبا طفلتهما الأولى قبل أن تزداد المشاكل بينهما في 2012، بعد أن اتهمته بالخيانة، وإنجاب طفل من امرأة أخرى.

وبعد الانفصال قام كلارك بشراء هاتف محمول جديد لصديقته السابقة في أعياد “الكريسماس”، ووضع به برامج تجسس تظهر له محادثتها مع الآخرين.

وبعدها بأشهر حضر حفل عيد ميلادها دون دعوة، وألمح لها بأنه على علم بالأشخاص الذين تتحدث إليهم، والأماكن التي تتردد عليها.

وقام كلارك لاعب رياضة “الكيك بوكس” السابق، بإرسال رسائل تهديد لريبيكا عبر البريد الإلكتروني والرسائل النصية، كما هددها بقتل أحد الأشخاص التي كانت تتواصل معه.

وقالت ريبيكا الأم لطفلين في بيان لها “لقد وفرت الحماية اللازمة لمنزلي، ولكن ماذا سيحدث إذا خرج عن السيطرة، اني مرعوبة واضطر لتناول عقاقير مهدئة”.

ومن جانبها قالت محامية كلارك، أن رخصة ممارسة الملاكمة الخاصة بكلارك تم إلغائها بعد بدء القبض عليه، إلا أنه من الممكن أن يستردها إذا لم يتم سجنه، ويعد كلارك أول متهم يسجن بسبب قانون جديد يجرم السلوك القسري.

روني كلارك

وفاز كلارك ببطولة بريطانيا للملاكمة في وزن الريشة بعد أن انتقل إلى ممارسة الملاكمة بدلًا من الكيك بوكس في 2011.

وقال قاضي محكمة “تيسيد كراون” قبل إصداره الحكم بسجن كلارك “لقد شعرت المحكمة أن ريبيكا كانت تعاني بسبب الخوف الذي نتج عن طريقة تعاملك معها”.



-اقراء الخبر من المصدر
ومن العشق ما سجن.. ملاكم بريطاني سجنه الحب