وزير التموين: المخزون الاستراتيجى من القمح يكفى 4 أشهر


أكد وزيرالتموين والتجارة الداخلية، الدكتور على المصيلحى، اليوم الاثنين، أن المخزون الاستراتيجى من القمح يكفى لمدة أربعة أشهر والسكر يكفى من ٢ إلى ٥ أشهر، والزيوت تكفى لمدة من ٢ إلى ٣ أشهر، والأرز متوفر لمدة شهر، ويوجد مخزون يكفى احتياجات شهر آخر من الإنتاج المحلى، ويوجد اكتفاء ذاتي من المحصول الجديد، قائلا: “إننا نستهدف الحفاظ على أسعار المنتجات حتى لا يكون هناك أية زيادات فى الأسعار، والأساس هو إتاحة السلع فى الأسواق والتدخل لضبط الأسواق عند الحاجة”.

 

جاء ذلك فى مؤتمر صحفى عقده وزيرالتموين اليوم، عقب لقائه رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، والذى عرض خلاله الاحتياطى الاستراتيجى من السلع الأساسية كالقمح والسكر والزيوت والأرز وتوفير اللحوم الطازجة والمجمدة والدواجن للمواطنين بأسعار مناسبة، وغيرها من الموضوعات الهامة.

 

وأوضح المصيلحى، أن وزارة التموين استطاعت تخفيض سعر السكر من 10 جنيهات إلى 9.5 جنيه للكيلوجرام، وتخفيض سعر كيلوجرم الدواجن من 31 جنيه إلى 29 جنيه، ويوجد مخزون يقدر بنحو 48 ألف طن دواجن مجمدة تكفى الاستهلاك لحوالى أربعة أشهر، بالإضافة لتعاقدات جهاز الخدمة الوطنية.

 

وبالنسبة للبطاقات التموينية، قال المصيلحى، إنه تم الانتهاء من تنقية البطاقات التموينية باستثناء 350 ألف بطاقة لاتزال تحتوى على أخطاء، وتم الاتفاق على طريقة معالجتها من خلال موقع الوزارة على شبكة الإنترنت، موضحا أنه يتم الاستدلال على هذه البطاقات من خلال قاعدة البيانات أو عن طريق مكاتب وزارة التموين، ثم من خلال المواطنين اللذين يتوجهون إلى المكاتب لطلب التعديل.

 

ورأى أن هذا الرقم ضئيل للغاية بالنسبة إلى 67 مليون شخص يحملون بطاقات، معلنا أنه سيتم إضافة المواليد الجدد فى شهر يناير المقبل عندما يتم الانتهاء من تصحيح البطاقات الموجودة.

 

وقال: إنه سيتم تطبيق قاعدة البيانات الجديدة المدققة، بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربى، مشيرا إلى أن تشغيل النظام الجديد سيتم على قاعدة بيانات مؤقتة ثم يتم مراجعة قاعدة البيانات المؤمنة.

 

وأكد أهمية دور لجنة العدالة الاجتماعية لتحديد الفئات المستحقة للدعم من خلال حوار مجتمعى قائلا: إن المجتمع هو من سيحدد من يستحق الحماية الاجتماعية من خلال حوار مجتمعى بحيث يتم فى إطار محددات ونماذج علمية تحدد على أساس الظروف الاجتماعية والاقتصادية، لتحديد الفئات الأكثر احتياجا والمتوسطة وقليلة الاحتياجات، بحيث يتم إنصاف الفئات الفقيرة والفئات الأكثر احتياجا.

 

وفيما يتعلق بالمجمعات الاستراتيجية فى المحافظات، قال وزير التموين، إنها أحد الأفكار الهامة وأنه تم وضع خطة تفصيلية لكل محافظة سيتم عرضها على الرئيس عبدالفتاح السيسى، باعتبارها أحد العناصر المهمة لضبط الأسعار.

 



-اقراء الخبر من المصدروزير التموين: المخزون الاستراتيجى من القمح يكفى 4 أشهر