«هوووبا»: عارف.. بقلم عمر عبد الله
عمر عبد الله

 

عمر عبد الله
عمر عبد الله

عارف شعور الغرقان ، بين الحياة والموت
و آخر نفس خارج وبعده كله سكوت

عارف إحساس السجن، طول الوقت مكبوت
منعك الماضى أنك تعيش، طول الوقت مربوط

عارف الحب و اشتياقك لحد من بين كل الناس
و يكون الشخص نفسه سبب تعاستك وشقاك
عارف لما تكره حد قوى وتاخد في الكره كاس
لما تندم على معرفتك بشخص و منى عينك أنه ينساك

عارف لما يبقى جواك الخير والشر
لما تتوه جوه نفسك، متبقاش عارف أنت مين
عارف لما تبقى حياتك زى الصبار وأمر
لما تعدي عليك لحظة زعل كأنها سنين

مش موجود بين الناس وأنت عايش وسطهم
و أقرب ما فيهم خانوا ولا كأنك واحد منهم
عارف الصدمة اللي بتحس بيها لما تشوف واحد على حقيقته
كنت فاكره ملاك طلع واحد زيهم

عارف لما تنام قلقان، و فيه حاجة المفروض تعملها
عارف لما تعيش ندمان على سنين جابت آخرها

عارف لما يموت إنسان فى نظرك و أنت شايفه قدامك
مات عشان قتل جواك قلبك و معاه كل أحلامك

عارف لما تعيش جوه جسم روحه ماتت من زمان
عارف لما ترجع لمكان بتحبه و ميكنش نفس المكان

عارف..
أنا عارف..