نيمار: البرازيل تعلمت مما حدث في المونديال

نيمار

أكد قائد المنتخب البرازيلي نيمار دا سيلفا اليوم في فيينا حيث سيلعب فريقه غدا الثلاثاء وديا مع النمسا أن «السيليساو» تعلم مما حدث له في مونديال 2014 الذي احتضنته بلاده.

وقال نيمار اليوم في تصريحات للصحفيين «لقد كان عاما مليئا بالتعلم بسبب الانتصارات والهزائم، خسرنا فرصة التتويج باللقب على أرضنا، ولكننا تعلمنا كثيرا».

وأقصيت البرازيل من نصف نهائي البطولة عقب خسارتها أمام ألمانيا بنتيجة 7-1 ثم خسرت لاحقا في مباراة تحديد المركز الثالث من هولندا بثلاثية نظيفة.

ونجح الفريق بعد هذه الأزمة في الفوز بالمبارايات الخمس الودية التي لعبها، بما فيها مع الأرجنتين وصيف البطولة في أكتوبر/تشرين أول بهدفين نظيفين.

وأكد اللاعب إنه سيسعى لتسجيل هدف في مرمى النمسا بآخر مبارايات الفريق الودية هذا العام.

يذكر أن نيمار هو خامس الهدافين التاريخيين للمنتخب البرازيلي بـ42 هدفا، سجل آخر اثنين منهما في مرمى تركيا بالمباراة التي انتهت برباعية نظيفة.

ونجح لاعب برشلونة الإسباني في مباراته قبل الماضية مع المنتخب في تسجيل أربعة أهداف دفعة واحدة ضد اليابان في المباراة التي انتهت برباعية نظيفة.

وثمّن نيمار أيضا حمله لشارة قيادة الفريق منذ أغسطس الماضي مؤكدا أنها تفرض عليه «مسئولية كبيرة».

وكان قائد الفريق السابق، المدافع تياجو سيلفا أعرب عن شعوره بـ«الاستياء والألم» لخسارته لشارة القيادة، مؤكدا أن أكثر ما يحزنه هو عدم تحدث نيمار أو مدرب الفريق دونجا معه بخصوص الأمر.