نقاية الصحفيين تدرس مهنية الإعلام و انعكاساته على المجتمع

نقاية الصحفيين تدرس مهنية الإعلام و انعكاساته على المجتمع
نقابة-الصحفيين
نقاية الصحفيين تدرس مهنية الإعلام و انعكاساته على المجتمع
نقاية الصحفيين تدرس مهنية الإعلام و انعكاساته على المجتمع

تعقد اللجنة الثقافية بنقابة الصحفيين، الاثنين القادم، ندوة تحت عنوان “تراجع المهنية فى الاعلام و انعكاساته على المجتمع”.يتحدث فيها نخبة من الاعلاميين، منهم. دكتور م كما سيتم مناقشة كتاب “اسرار غرف الاخبار” للاعلامى فؤاد التونى، و ذلك على مائدة مستديرة يديرها الخبير الاعلامى ياسر عبد العزيز و حمد سعيد محفوظ و جيهان منصور و اخرين.

فى السياق نفسه، صرحت حنان فكرى مقررة اللجنة الثقافية بالنقابة، بان التراجع فى المهنية اصاب الاعلام المرئى و المقروء على حد سواء، لافتة الي انه تم تخصيص الندوة للاعلام المرئى فقط لما له من خصائص تجعله اكثر تاثيرا فى الجمهور مثل سرعة تقديم الاخبار و نقلها بالصوت و الصورة و بالتالى انتشارها بين مختلف شرائح المجتمع. وتابعت: وانه يغرى البعض على مخالفة الاعراف المهنية و استخدام الشاشات كابواق شخصية او عدم قدرة البعض على الفصل بين ما هو سياسى و ما هو اعلامى .. دون النظر للصالح العام او لحق المشاهد فى متابعة الحقائق بعيدا عن اراء مقدمى البرامج الذين قفزوا على ادوار غير منوط بهم ممارستها .. و فى ظل عدم وجود اليات لضبط الاداء.. يحاول اللقاء تسليط الضوء على الحلول .

فى السياق ذاته صرح ياسر عبد العزيز الخبير الاعلامى بان الاعلام المصرى يتعرض لمشكلات عديدة ابرزها التراجع المهنى خلال الفترة الاخيرة الذى يقود الاداء الاعلامى الى الكثير من المخاطر و التهديدات للبنية المجتمعية و السلم الاهلى .. و اوضح عبد العزيز ان الندوة سوف تستعرض ابرز المخاطر التى تترتب على الاداء المهنى السيىء و المنحاز .. و سوف تخلص الى توصيات و مقترحات محددة لتعزيز الاداء المهنى و تحديد ادوار و مسئوليات الجماعة المهنية ازائه.

التعليقات