منظفات طبيعية تضمن لكم النظافة وتحافظ على صحتكم

منظفات طبيعية تضمن لكم النظافة وتحافظ على صحتكم
منظفات طبيعية تضمن لكم النظافة وتحافظ على صحتكم

المنظفات الكيميائية التي نستخدمها يوميا ضارة ببشرتنا وبجسمنا وتسبب أمراضا عديدة. لذلك من الأفضل أن نستخدم بدائل طبيعية تقدم نفس المفعول، مثل البورق وذرور الخبز والخل وغيرها. ولكن كيف نستخدمها؟ وما هي الكميات اللازمة؟

العديد من مواد التنظيف الكيميائية التي نستخدمها يوميا قد تسبب لنا مشاكل صحية نحن بغنى عنها. وعلى رأس قائمة الأمراض تأتي الحساسية بمختلف أشكالها، تليها تهيج الجلد وحرقة في العين. وهناك بعض أنواع المنظفات “الشرسة” التي يمكن أن تسبب أمراضا في الرئة، والولادة المبكرة، والسرطان.
لذلك، ومن أجل التمتع بحياة صحية وخالية من تلك الأمراض، ننصحكم باستخدام مواد طبيعية للتنظيف، بعيدا عن تلك المستحضرات الصناعية. وهنا نقدم لكم بعضا من تلك المواد الناجعة:

1- تنظيف بلاط الحمام وحوض الاستحمام: أفضل مادة لتنظيفه تتمثل في استخدام البورق (أو البوراكس Borax)، وهو مادة طبيعية توجد على الشواطئ وتتميز بمفعول منظف وقابض للبشرة. نأخذ ربع فنجان من البورق ونخلطه مع نفس المقدار من الصابون السائل المصنوع من مواد نباتية. ولإضفاء رائحة مميزة على الخليط نأخذ بضعة قطرات من زيت الليمون، لينشأ لدينا معجون طبيعي برائحة جميلة.
نمسك باسفنجة ونأخذ بها كمية قليلة من هذا المعجون ونضعه على حوض الاستحمام أو على البلاط. وعندما نغسل الموضع بالماء فلن تبقى أي أوساخ، ولا تبقى سوى الرائحة الزكية.
فالبورق يتميز بقدرته العالية على تنظيف كل شيء. وأيضا على تعقيم المكان وإزالة الروائح غير المرغوبة. كما يطرد الحشرات المزعجة.
ويعرف البورق بأنه غير ضار، ولكن مع ذلك يفضل أن نرتدي القفازات عند استخدامه، وأن نستعمل كميات قليلة منه، وأن نبعده عن الأطفال.

2- تنظيف المرحاض: كل ما تحتاجونه لذلك هو ذرور الخبز، وهو عبارة عن كربونات الصوديوم الهيدروجينية (NaHCO3)، ويستخدم في صناعة الكيك حيث ينحل بالحرارة ليعطي غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يعمل على انتفاخ العجين وإعطائه القوام الإسفنجي. نضع الذرور (البيكنج بودر) في صحن المرحاض ونتركه لمدة ساعة، ثم نفركه بالفرشاة بشكل جيد، ليصبح كل شيء نظيفا ولامعا.

3- تنظيف السيراميك: مع مرور الوقت تصبح جدران السيراميك داكنة ويتراكم عليها العفن. ولجعلها نظيفة ولامعة ما علينا سوى وضع القليل من ذرور الخبز في الماء، ثم ندهن جدران السيراميك بهذا المزيج، نتركه لمدة ساعة، ومن ثم نغسل الموضع بماء فاتر، كما يقترح موقع “تسينتروم دير غزوندهايت”.

4- تلميع المرايا والزجاج: ربع فنجان من الخل لكل أربعة لترات ماء، ثم نأخذ ورق الجرائد ونبلله بالسائل ونفرك به الزجاج والمرايا، ثم نجففها بورق جرائد ناشف، لنحصل على لمعان لا يضاهى وخالٍ من الخطوط.

5- تنظيف الفرن: أيضا نأخذ ذرور الخبز. أما الطريقة فهي: نرش قطرات من الماء على جدران الفرن الداخلية ثم ننثر مسحوق الخبز (الذرور) لتنتج لدينا طبقة بيضاء متماسكة. نتركها لمدة 12 ساعة كي تأخذ مفعولها، ثم نمسحها بقطعة قماش مبللة. وفي حال بقاء بعض الآثار الدهنية، فما علينا سوى استعمال سائل الجلي المصنوع من نباتات طبيعية، ليصبح الفرن نظيفا مئة بالمئة، كما يؤكد موقع “هاوسهالتس تيبس”.

6- تنظيف الطناجر: نضع مزيجا من الماء والخل والملح في داخل الطنجرة المراد تنظيفها، ثم نضعها على النار ونتركها تغلي. ستزول كل البقع مهما كانت عنيدة.

7- تنظيف السجاد: أحيانا تصبح رائحة السجاد سيئة وغير محتملة. المادة الطبيعية الأفضل لإزالة تلك الرائحة هي النطرون. والنطرون هو معدن طبيعي يشير اليوم إلى كربونات الصوديوم عشاري الهيدرات. نرش النطرون على السجاد ونتركه لبعض الوقت كي يأخذ مفعوله، قبل أن نشفطه بوساطة المكنسة الكهربائية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *