مقتل 7 أشخاص وإصابة آخرين في حادث تصادم سيارتين على صحراوي أسوان
حادث صحراوي أسوان
حادث صحراوي أسوان
حادث صحراوي أسوان

في وسط الحوادث التي تزداد على الطرق، يبدأ قلق المواطنين من أسبابها، والخوف من الطرق غير المرصوفة، وانعدام الأمن المروري الذي أدى إلى كوارث لتتكرر الحادثة أكثر من مرة على نفس الطريق في فترات متفاوتة، وتفقد الأسر بعض أشخاصها..وتحترق فلوب الأمهات على أبنائها في وسط اللامبالاة من الحكومة.

حيث لقى 5 أشخاص مصرعهم، وأُصيب مجند شرطة في حادث تصادم مروع، وقع عصر اليوم الثلاثاء، على الطريق الصحراوي الغربي «أسوان- القاهرة» بالقرب من منطقة الكرابلة، حيث ارتفعت حصيلة المتوفين إلى 7 أشخاص بينهم مجند شرطة وطفل رضيع، وإصابة 3 مجندين آخرين.

كما بدأ الحادث عندما وقع تصادم على الطريق الصحراوي الغربي «أسوان – القاهرة» على بُعد حوالي 4 كيلومتر من قرية الكرابلة، بين سيارة ملاكي كانت في طريقها شمالًا إلى مدينة إدفو وعلى متنها 6 أشخاص، وبين سيارة شرطة أمن مركزي على متنها 8 مجندين، كانت فى طريقها جنوبًا إلى مدينة أسوان.

بينما نتيجة انفجار إطار سيارة الشرطة التي اصطدمت بالملاكى، أدى ذلك إلى اشتعال النيران فيها، حيث تفحمت الجثث، بينهم طفل رضيع وسيدة، ومجند شرطة سائق سيارة الأمن، كما تم نقل 3 مصابين مجندين إلى مستشفى إدفو العام لتلقى العلاج اللازم.

ويُذكر أن هذا الطريق شهد حادث مروع بين3 سيارات أجرة ميكروباص في يوم13 من شهر أكتوبرالماضي، أسفرعن مصرع 30 شخصًا وإصابة 15 آخرين، تم نقلهم بسيارات الإسعاف إلى المستشفيات القريبة من مكان الحادث.