مقتل 16 تكفيريًا في العمليات المسلحة من الجيش على شمال سيناء
images-cms-image-000029636
محمد سمير

أعلن العميد محمد سمير، المتحدث العسكري، تمكُّن عناصر القوات المسلحة، أمس الجمعة، من إحباط محاولة لاستهداف أحد الكمائن بعربة ربع نقل مفخخة، عن طريق التعامل معها ما أسفر عن تدمير العربة ومقتل السائق وشخص آخر كان بجواره. على حد قوله.

وأضاف «سمير» في تدوينة على صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «كما تمكنت من تصفية مسلحين آخرين أثناء قيامهم بمراقبة عناصر التأمين مستقلين الدراجات البخارية».

وتابع: «وبناءً على المعلومات الموثقة من أجهزة الاستخبارات، نفذت عناصر القوات المسلحة بمدينة الشيخ زويد مداهمة ناجحة لمنزل الإرهابي أحمد سالم القرم بمنطقة التومة أثناء تجمع عدد من العناصر المسلحة أسفرت عن مقتل ستة إرهابيين وتدمير المنزل بما يحتويه من مواد متفجرة».

وأضاف: «ومن ناحية أخرى تمكنت القوات من تصفية إرهابي آخر أثناء محاولته الهروب خلال فترة حظر التجوال مستقلاً دراجة بخارية».

واختتم تدوينته قائلًا: «وأسفرت مداهمات القوات للبؤر الإرهابية والإجرامية يوم الخميس الموافق 11 / 12 / 2014 عن مقتل إرهابيين والقبض على ثلاثة آخرين بمدينة العريش وتصفية ثلاثة إرهابيين والقبض على فرد آخر بمدينة الشيخ زويد».

قتل 16 تكفيريا خلال يومين إثر استهداف قوات الأمن لمعاقل التكفيريين جنوب الشيخ زويد والعريش. وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن تمكنت من قتل 5 تكفيريين، الخميس الماضي، منهم 3 في الشيخ زويد، والقبض على تكفيري آخر، كما قتل اثنان جنوب العريش، كما ألقي القبض على ثلاثة آخرين.

وأضافت المصادر أن عملية القصف لأحد منازل أنصار بيت المقدس بقرية التومة جنوب الشيخ زويد أسفرت عن قتل 6 عناصر أثناء عقد اجتماع لتنفيذ عملية ضد قوات الأمن وقتل تكفيري آخر أثناء محاولته الهرب من الكمين وقت حظر التجوال بالشيخ زويد.

وتمكنت قوات الأمن ليلة أمس من قتل تكفيريين يستقلان سيارة نقل عند بئر لحفن أثناء محاولتهما استهداف القوات بعبوة ناسفة، حيث تم تفجير السيارة بمن فيها، وقتل تكفيريين آخرين بالشيخ زويد أثناء محاولتهما زرع عبوة ناسفة على طريق القوات العريش رفح.