مصدر قضائي: مبارك لن يُغادر السجن حتى أغسطس 2016
مبارك في محاكمة القرن
مبارك في محاكمة القرن
مبارك في محاكمة القرن

أكّد مصدر قضائي أن الرئيس السابق محمد حسني مبارك لن يُغادر مستشفي المعادى العسكري، حتى بعد صدور حكم البراءه عليه، والذي صدر صباح اليوم، بأكاديميه الشرطة، برئاسة المستشار محمود الرشيدي، وقد وضح المصدر أن الموقف القانونى لمبارك الذي صدر بحقه فى اول جلسه فى قضيه قتل المتظاهرين وحتى إخلاء سبيله فيها، صدر قرار أخر بحبسه إحتياطيًا على زمة قضية القصور الرئاسية يوم 19 أغسطس 2013 وقد مضي من تلك الفتره قرابة ال 4 شهور.

وأضاف المصدر، أنه فى يوم 21 مايو 2014 صدر حكم على مبارح بالسجن لمدة 3 سنوات فى قضيه قصور الرئاسة، وبذلك يكون قد قضي فى الحبس منذ 19 أغسطس 2013 وحتى صدور الحكم اليوم، مايقرب من 10 شهور من أصل مدته البالغه 3 سنوات، وذلك بخلاف إمكانية الطعن على الاحكام الصادره اليوم.
وفيما يتعلق بالموقف القانونى لكل من علاء وجمال مبارك فهو مختلف، لأنه صدر بحقهما حكم بالسجن 4 سنوات فى القصور الرئاسية، ولا يزالان يقضيان العقوبة، فضلا عن أنهما يخضعان لمحاكمة فى قضية أخرى وهى التلاعب فى البورصة. كما يحق للنيابة العامة الطعن على الحكم حال حصول المتهمين على البراءة.