«مستشار مفتي الجمهورية»: «يجب القضاء على التفرقة العنصرية في الغرب»

«مستشار مفتي الجمهورية»: «يجب القضاء على التفرقة العنصرية في الغرب»
الدكتور-إبراهيم-نجم-مستشار-مفتى-الديار-المصرية.
مستشار مفتى الجمهورية
مستشار مفتى الجمهورية

وسط الاختلاف الذي نواجه، من عمليات قتل المسلمين في دول الغرب، وعمليات الإرهاب التي تستهدف كل كبير وصغير، ولاتفرق بين أحد، الأمر الذي لم يسكت عليه أحد، الذي أطلقوا عليه«عنصرية ضد الإنسانية».

حيث أوضح الدكتور إبراهيم نجم، مستشار مفتي الجمهورية، خلال لقائه بـ مفوضية مجلس الوزراء النيوزلندي لمكافحة الإرهاب، أنه لا يوجد فرق بين قتل أمريكي لشاب مسلم،والهجمات الإرهابية التي تقوم بها داعش، ضد الأبرياء من المواطنين، واصفة إياها بـ«عنصرية ضد الإنسانية».

كما قال نجم، أن ما تفعله العناصر الإرهابية اليوم، هو إساءة لكافة الأديان، لأنها تستخدم التعاليم الإسلامية في قتل الأبرياء، مما يؤدي إلي انتشار العنف، والانقسامات العنصرية بسبب الديانة، في مناطق كثيرة على بقاع الأرض.

مُطالبًا «وسائل الإعلام، عدم التهويل في تناول الموضوعات، ولا تنجرف نحو المسميات التي تطلقها جماعات الإرهابية على نفسها، فهي تحاول أن تلصق كلمة الإسلام في مسميتها، فهي لا تمت الإسلام بصلة».

ويجب أن تكون هناك قوة ضاغطة للمسلمين في الغرب، تدافع عن دينها وترفع صوتها ضد كل الإساءات الموجه له ولثقافتهم، مبينًا انه علينا القضاء على حملات «الإسلاموفوبيا»، التي انتشرت في الفترة الأخيرة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *