مرسي يشرف على رسائل علمية جامعية رغم سجنه
الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي
الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي
الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي

كشف الدكتور أشرف الشيحي، رئيس جامعة الزقازيق، أن الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي كان يشرف حتى الأسبوع الماضي على 3 رسائل علمية بكلية الهندسة بالجامعة، ولكنه تم سحب هذه الرسائل منه نظرًا لوقفه عن التدريس مؤقتًا لحين البت فى القضايا التى يحاكم فيها ورفع اسمه من التدريس أو الإشراف على الرسائل العلمية.

وأكد الدكتور أشرف الشيحى رئيس الجامعة، في تصريحات صحفية أن التعامل مع الدكتور محمد مرسى يتم حاليًا كمسجون له طبيعة تعامل خاصة طبقا للقواعد التى أقرها القانون، والتى تقضى بوقف راتبه الشهرى ورفع اسمه من الإشراف على الدراسات العليا، مضيفاً أنه يتم التعامل مع الدكتور مرسي (الأستاذ بكلية الهندسة بالجامعة) كمسجون له طبيعة تعامل خاصة، طبقًا للقواعد التي أقرها القانون، والتي تقضي بوقف راتبه الشهري ورفع اسمه من الإشراف على الدراسات العليا.

وأضاف رئيس جامعة الزقازيق في تصريحات لوسائل إعلام محلية أنه حال صدور أية توجيهات جديدة من قبل الجهات المعنية بشأن الدكتور محمد مرسي سيتم تنفيذها على الفور، وفي حال صدور أحكام قضائية ضده سيتم فصله على الفور، حيث إنه من غير اللائق والمقبول أن يكون بين أعضاء هيئة التدريس شخص صادر ضده أحكام جنائية، وبشأن الدكتور أحمد فهمي، أستاذ بكلية الصيدلة أكد رئيس جامعة الزقازيق أنه موجود بالجامعة كأستاذ ولا يمارس السياسة وممنوع من التدريس.

وكان دكتور سمير صبرى المحامى أقام دعوى مستعجلة ضد رئيس مجلس الوزراء ووزير التعليم العالى ومحمد مرسى ، وعلى الرغم من صدور أحكام نهائية باتة باعتبار الجماعة التى ينتمى إليها كل من المتخابر محمد مرسى والمدعو أحمد فهمى جماعة إرهابية وصدور قرار مجلس الوزراء بذات التوصيف مازال كلا منهما على ذمة جامعة الزقازيق ومدرجين ضمن أعضاء هيئة التدريس ولم يصدر ثمة قرار بإقالتهما من هذه المناصب الهامة والمؤثرة، وقدم صبرى حافظة مستندات مؤيدة لدعواه.