محلب: آن الآوان لمواجهة البطالة بخطة وطنية مخلصة
رئيس الوزراء إبراهيم محلب
رئيس الوزراء إبراهيم محلب
رئيس الوزراء إبراهيم محلب

أكد رئيس الوزراء المصري، إبراهيم محلب أنه آن الآوان لمواجهة البطالة من خلال خطة وطنية مخلصة، مضيفًا أن إيجاد فرص عمل لا يأتي إلا بالتعليم الراقي والتدريب، و أن مؤشر البطالة انخفض بسبب المشروعات العملاقة التي تنفذ مؤخرًا.

وطالب محلب خلال مؤتمر القومية للتدريب والتشغيل، بمناقشة المشاكل التي تواجه سوق العمل، والعمل على حلها، مؤكدًا على مناقشة زيادة المعروض من العمالة غير المدربة، مؤكدا على أن العمل عبادة ويجب أن نربي شبابنا على ذلك.

وشدد محلب على ضرورة وجود قاعدة بيانات للعاطلين والباحثين عن فرص عمل، وربط الرقم القومي بالرقم التأميني لمعرفة أعداد الذين يدخلون لسوق العمل سنويًا.

وطالب بالعمل وفق خطة محددة حتى لا نقع في أخطاء الماضي وتوحيد جهات التدريب من خلال كيان موحد، مؤكدًا على ضرورة التنسيق بين جهات التدريب وربط التعليم الفني بسوق العمل.

ويحضر المؤتمر 12 وزيرًا، هم، الدكتورة ناهد عشرى وزيرة القوى العاملة والهجرة، والدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم، و الدكتور سيد عبد الخالق وزير التعليم العالى، والدكتور المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات، والدكتور منير فخرى عبد النور وزير الصناعة، والدكتور أشرف العربى وزير التخطيط، والدكتورة نجلاء الأهوانى وزير التعاون الدولى، واللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية، والدكتور خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، والدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان، والدكتور أشرف سالمان رئيس وزير الاستثمار، واللواء إبراهيم يونس وزير الدولة للإنتاج الحربى، فضلًا عن الجهات المعنية والمنظمات الدولية.

ويهدف المؤتمر الذي يشارك فيه الخبراء والمتخصصون في مجال التدريب والتشغيل إلى الوصول إلى حل عملي وفعال لعلاج مشكلة ما يزيد على 3 ملايين متعطل، يمثلون 13.1% من قوة العمل تقريبًا، من خلال مشروع الخطة الوطنية المقترحة للتدريب من أجل التشغيل لزيادة معدل استيعاب العمالة المصرية فى الأسواق الداخلية والخارجية، وخفض نسبة البطالة فى مصر لتصل إلى المعدلات العالمية من خلال إجراء إصلاحات فعالة لربط مخرجات التعليم والتدريب باحتياجات أسواق العمل الحالية والمتوقعة.