مجلس المصري يفند أسباب الاطاحة بعمر الدسوقي

مجلس المصري يفند أسباب الاطاحة بعمر الدسوقي
287182_0

 أعلن مجلس إدارة نادي المصري البورسعيدي الأسباب الحقيقة وراء توجيه الشكر لمدير الكرة السابق في النادي عمرو الدسوقي، والاستعانة بإينو بدلًا منه.

وأكد مجلس إدارة النادي المصري اعتزازه التام بعمرو الدسوقي، مضيفًا أنّ ترشيحه لشغل منصب مدير الكرة في الجهاز الفني للأسباني ماكيدا، جاء بناء على قناعة تامة من مجلس الإدارة بأهمية منح أبناء النادي الفرصة في تولي المناصب القيادية فنيًا وإداريًا داخل النادي، خاصًة مع الخبرات الكبيرة لعمرو الدسوقي، والذي حققها من خلال اللعب لسنوات عديدة سواء بالدوري المصري أو التركي.

ونفى مجلس الإدارة أنّ يكون استياء اللاعبين من العقوبات التي تم توقيعها عليهم سواء بصورة جماعية أو فردية هي السبب في ذلك، فتلك العقوبات لم تصدر بشكل فردي من عمرو الدسوقي، وإنما صدرت من قبل مجلس الإدارة بعد التشاور معه.

وأشار المجلس أنّ عمرو الدسوقي، لم يقم بدوره المنوط به كحلقة وصل بين مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين على الوجه الأكمل، حيث تعددت شكاوى الجهاز الفني بقيادة الإسباني ماكيدا، من عدم قدرة الدسوقي على احتواء اللاعبين.

وكان اللاعبين تقدموا بشكاوى عديدة للمجلس، خاصًة بعد مباراة وادي دجلة والتي كتب بعدها عمرو الدسوقي، على صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي أنّ اللاعبين لا يستحقون ارتداء قميص النادي المصري وهو الأمر الذي يجب أن يتم مناقشته داخل النادي وليس على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتسبب هذا الأمر في اتساع الفجوة بينه وبين اللاعبين، كما كان للشكوى التي قدمها عمرو الدسوقي، لمجلس الإدارة في المدير الإداري محمود جابر، دون الرجوع للمدير الفني سببًا في شعور الإسباني ماكيدا، بالاستياء لتخطيه في هذا الشأن، وهو الأمر الذي أرجعه المجلس ربما لنقص الخبرة العملية للدسوقي في هذا المنصب.

وأشار المجلس في ختام بيانه أنّ اكتساب عمرو الدسوقي، للخبرة العملية في المجال الإداري سيؤهله لتولي مثل هذا المنصب مستقبلًا في النادي المصري.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *