مأمور مدينة نصر لقاضي «فض رابعة»: المعتصمون حاولوا اقتحام القسم


واصلت، اليوم الثلاثاء، محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة 739متهمًا، بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، محمد بديع، فى القضية المعروفة إعلامياً بـ” تنظيم اعتصام رابعة” على خلفية اتهامهم بارتكاب جرائم التجمهر واستعراض القوة والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والإتلاف العمدي للممتلكات وحيازة أسلحة نارية بغير ترخيص.

استمعت المحكمة لأقوال شاهد الإثبات، العقيد علاء بشندى، رئيس مباحث قسم أول مدينة نصر، إبان الأحداث، فقال إن المتهمين المعتصمين داخل ميدان رابعة العدوية، أطلقوا النيران تجاه رجال الشرطة أثناء عملية الفض، مشيراً إلى أنه كان موجودًا بتقاطع شارع يوسف عباس مع شارع النصر، وتم الاتفاق على عمل ممر آمن لخروج المعتصمين منه أثناء أحداث الفض.

ولفت شاهد الإثبات فى أقواله أمام المحكمة إلى أنه متمسك بأقواله التى وردت بتحقيقات النيابة العامة.

فيما قال مأمور قسم أول مدينة نصر، وقت الأحداث، إن قوات الأمن بدأت فض اعتصام رابعة بتفريق المعتصمين بواسطة خراطيم المياه، وفقًا لما نص عليه القانون، إلا أن بعض المعتصمين أطلقوا النيران تجاه رجال الأمن، فتدخلت القوات الخاصة وتصدت لهم.

أوضح مأمور القسم خلال أحداث فض رابعة، أنه صدر قرار من النائب العام بضبط الجرائم التى تقع بميدان رابعة العدوية ومنع حدوثها، وخلال أحداث الفض كان موجودًا بمقر القسم، الذى شهد محاولات من الفارين من الاعتصام وآخرين لاقتحامه، وتنفيذًا لذلك أضرموا النيران فى بعض سيارات الشرطة المتواجدة فى محيط القسم، وقذفوا القوات الشرطية بالحجارة وزجاجات المولوتوف، قبل أن يتم إلقاء القبض على عدد كبير منهم.

أضاف الشاهد أن بعض ضباط العمليات الخاصة استشهدوا أثناء فض الاعتصام، ووجهت المحكمة سؤالاً للشاهد حول طريقة إدخال المعتصمين للأسلحة النارية إلى قلب الاعتصام، فأجاب مأمور القسم أن الأسلحة كانت موجودة بالفعل فى الاعتصام قبل إتمام إجراءات الفض، مشيرًا إلى أنه تم ضبط عدد من الأسلحة الآلية والخرطوش بحوزة المعتصمين داخل رابعة.

من أبرز المتهمين فى القضية المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، محمد بديع، وقيادات الجماعة محمد البلتاجى، صفوت حجازي، أسامة ياسين، عصام العريان، عبد الرحمن البر، عاصم عبد الماجد، باسم عودة، طارق الزمر، عصام سلطان، وجدي غنيم، أسامة محمد مرسي، نجل الرئيس الأسبق محمد مرسي.

أسندت النيابة العامة  إلى المتهمين، اتهامات ارتكاب جرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة، وحيازة وإحراز المفرقعات والأسلحة النارية والذخائر التي لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، والأسلحة البيضاء والأدوات التي تستعمل في الاعتداء على الأشخاص، تنفيذًا لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة، ومقاومة السلطات العامة.



-اقراء الخبر من المصدر
مأمور مدينة نصر لقاضي «فض رابعة»: المعتصمون حاولوا اقتحام القسم