كارثة بالفيديو.. خال يغتصب ابن أخته لمدة 3 سنوات متواصلة
اغتصاب

في كارثة إنسانية جديدة، كشف الطفل إسلام السيد، تفاصيل اغتصابه من قبل أخواله لمدة 3 سنوات متواصلة، وذلك خلال الفترة الأولى لانفصال والدته عن والده ظل معها في منزل جده لمدة 4 سنوات متتالية.

وقال الطفل “إسلام” في حواره لبرنامج “90 دقيقة” المذاع على فضائية “المحور”، ” في يوم كنت بنزل المواشي دعاني خالى يسري وقال لى أنا عايز أعمل فيك قلة أدب.. قولتله لأ مينفعش”، مشيرا إلى أن خاله قام بتكميم فمه بيده واقتاده إلى منزل مهجور ونزع ملابسه وقام باغتصابه على الفور”.

وأضاف، أنه شعر بالألم عند اغتصابه من قبل خاله وحاول الإفلات منه والصراخ من أجل الاستغاثة دون جدوى، مضيفًا: “خالى قاللى لو اتكلمت هرميك في الترعة زي ما أخوك وقع فيها”.

وأوضح: أنه في إحدى مرات الاغتصاب التي تعرض لها من قبل خاله فوجئ بشقيق والدته يقوم بتصوير عملية الاغتصاب، لافتًا إلى أن خاله المغتصب أرسل إليه مرة أخرى أخواله الآخرين وهم “محمد ومحمود” لممارسة نفس جريمة الاغتصاب، مردفًا: “قولتلهم عيب كده حرام ومسمعونيش واغتصبوني غصب عني”.

وأكد، إنه بعدما أحس الألم والتعب الناتج عن عمليات الاغتصاب توجه لوالده وأطلعه على مواقف الاغتصاب التي تعرض لها، لافتًا إلى أن والده طمأنه وتوجه به إلى الطبيب المختص وأجرى له الكشوفات اللازمة.