في هجمات متكررة: إسرائيل تصيب فلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي في مواجهات بالخليل

في هجمات متكررة: إسرائيل تصيب فلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي في مواجهات بالخليل
10799628_309056095958293_441364777_n
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أصبح بالأمر الروتيني، أن تصبح على خبر موت وقصف بسبب أو بدون، هذا هو شكل الحياة في تلك الأثناء، والذي بات عليه المواطن الفلسطيني، ينام ليله لم يدر سوف تشرق عليه شمس يومًا جديد أو سيستشهد فداء لأرضيه المُحتلة.

فنالت فلسطين خلال أسبوع العديد من الهجمات، أخذت عددًا كبير من شبابها، أصيب مواطنون برصاص القوات الإسرائيلية، خلال مواجهات اندلعت في مدينة «الخليل» وبلدة «بيت أمر»، شمال المدينة، فقد أصيب عدد من المواطنين بالرصاص الحي، في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي اندلعت في منطقة «رأس الجورة» بالخليل.

من جانبه، أفاد الناطق الإعلامي باسم اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان، في بيت أمر محمد عوض، بأن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المطاطي، صوب فتى وشاب، قرب مستوطنة «كرمي تسور»، المقامة على أراضي المواطنين شمال مدينة الخليل، مما تسبب بإصابتهما بجروح.

فيما ذكر شهود عيان أن الشاب، نقل من قبل طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني، إلى مستشفى الخليل الحكومي، حيث وصفت حالته بالمتوسطة، خطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة بهدم 7 محال تجارية في قرية حوسان، غرب بيت لحم دون إبداء الأسباب.

من الناحية الأخرى، قال الناشط في مجال مقاومة الجدار والاستيطان في حوسان طه حمامرة، إن قوة من جيش الاحتلال يرافقها عناصر مما تسمى الإدارة المدنية، اقتحمت القرية وسلمت إخطارات بهدم 7 محال تجارية للحدادة والنجارة، تقع على المدخل الغربي قبالة الشارع الالتفافي القريب من مستوطنة «بيتار عيليت»، المقامة عنوة على أراضي المواطنين في القرية.

و أن الإخطارات تمهل المواطنين ثلاثة أيام، للاعتراض على القرار، و الاحتلال صعد في الفترة الأخيرة من هجمته على أهالي حوسان، وممتلكاتهم من خلال هدم منشآت تجارية في نفس المنطقة، وكذلك سلب مساحات من الأراضي الزراعية، ومنع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية، خاصة الواقعة وسط وقرب مستوطنة بيتار عيليت.

التعليقات