في مثل هذا اليوم.. بالفيديو.. «السادات» يزور الكنيست الإسرائيلية.. وسط رفض جماعي من الدول العربية

في مثل هذا اليوم.. بالفيديو.. «السادات» يزور الكنيست الإسرائيلية.. وسط رفض جماعي من الدول العربية
hالسادات
السادات
السادات

كان يُعد من أعظم الرؤساء، الذين تولوا منصب رئاسة الجمهورية، لديه شعبية كبيرة أمام الدول الأخرى، حيث قال البعض أن شخصيته حافلة بالأحداث، وصاحب قرار خوض حرب أكتوبر المجيدة، وهو .. «أنور السادات».

الحرب التي قلبت الموازين على جميع الدول العربية، حيث أدت حرب السادس من أكتوبر 1973، والنتائج غير المثمرة لسياسة المحادثات المكوكية التي انتهجتها الخارجية الأمريكية، والتي كانت عبارة عن استعمال جهة ثالثة «الولايات المتحدة» كوسيط بين جهتين غير راغبتين بالحديث المباشر، إلى تعثر وتوقف شبه كامل في محادثات السلام.

ومن جانبه، ظهرت عدم ثقة السادات، بنوايا الولايات المتحدة بممارسة أي ضغط ملموس على إسرائيل، مما أدى إلى اتخاذ قرار زيارة إسرائيل بعد تفكير طويل، وبعدما قام بزيارة رومانيا، وإيران، والسعودية.

كما أعلن السادات في افتتاح دورة مجلس الشعب في 1977، استعداده للذهاب للقدس، بل والكنيست الإسرائيلي قائلا: «ستُدهش إسرائيل عندما تسمعني أقول الآن أمامكم، إنني مستعد أن أذهب إلى بيتهم، إلى الكنيست ذاته ومناقشتهم»، إلى أن قام بالفعل بزيارة إسرائيل في 19 نوفمبر 1977، وألقى خطابًا أمام الكنيست الإسرائيلي .

ومن جانب أخر، دعا السادات، بيجن لزيارة مصر، وعقد مؤتمر قمة في الإسماعيلية، وبعد اجتماع الإسماعيلية بدأت اللقاءات، وأيضًا المماطلات الإسرائلية، فألقى السادات خطابًا في يوليو 1978، قائلا: «إن بيجن يرفض إعادة الأراضي التي سرقها، إلا إذا استولى على جزء منها، كما يفعل لصوص الماشية في مصر»، والتي انتهت بالاتفاقية التي تحمل نفس الاسلام.

حيث أثار ما فعله السادات وزيارته إلي الكنيست الإسرائيلي، غضب كثير من الدول العربية، وقطع العلاقات مع مصر، ومنها : فلسيطن حيث قطع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، علاقته مع مصر، وقفت جميع الدول العربية وشعوبها ضد هذه الخطوة الانفرادية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *