في ذكرى مولده «خالد الصاوي».. الفنان المُتعدد المواهب

في ذكرى مولده «خالد الصاوي».. الفنان المُتعدد المواهب
خالد الصاوي
خالد الصاوي
خالد الصاوي

بارع في تمثيله وخاصة أدوار الشر، اشتهر بهذه الأدوار على الشاشة مما لبث في عقول جمهوره بهذه الصورة، أعاد ممثلين الشر في زمن الفن الجميل بالسينما المصرية أمثال «محمود المليجي وعادل أدهم»، عشق جمهوره ادائه المُذهل ذات الإفيهات الشهيرة التي تترك بصمة واضحة في أذهان المُشاهدين.

فنان يترك في كُل عمل يقوم به بصمة لن تزول في عالم الفن والسينما العربية، ليس فقط مُمثل بارع.. بل يحرص دائمًا على مزاولة الكتابة بشتى أشكالها، تجده يكتب العديد من المقالات التي تحاكي الواقع والخيال.. عاشق للرسم مُنذ صغر سنه إلى حد كبير.

خالد الصاوي.. النجم الذي لا يحب الظهور الإعلامي، وُلد الفنان «خالد جمال الصاوي»، يوم 25 نوفمبر عام 1963م في مدينة الإسكندرية، تخرج من كلية الحقوق بجامعة القاهرة عام 1985م، حصل فيما بعد على بكالوريوس في الإخراج السينمائي من أكاديمية الفنون عام 1993م، كما قام بعدة دراسات أخرى في الفلسفة والنقد الفني والتمثيل وفنون المسرح المختلفة.

استأنف «الصاوي» حياته المهنية بمهنة المحاماة والصحافة والترجمة، إلا أنه اتجه بعد ذلك إلى العمل كمساعد مُخرج، مطورًا من ذاته حتى صار مُخرجًا تليفزيونيًا بقناة النيل الدولية وبعض القنوات المتخصصة، بدأ فيما بعد العمل بالتمثيل من خلال المسرح الجامعي حيث اشترك في تأسيس الجمعية المصرية لهواة المسرح.

نظرًا لبراعته في الكتابة وشدة حبه لها شارك في كتابة وإخراج وبطولة العديد من المسرحيات حتى فاز بجائزة تيمور للإبداع المسرحي عامي 1991و1992م عن مسرحيتي «حفلة المجانين» و«أوبريت الدرافيل»، كما فازت مسرحية «اللعب في الدماغ» بلقب أفضل عروض العالم.

حاز «خالد الصاوي» خلال مشواره الفني على العديد من الجوائز حيث حصل علي جائزة المجلس الأعلى للثقافة في التأليف المسرحي، والجائزة الفضية للأفلام من مهرجان الإذاعة والتليفزيون، بينما حصل علي جائزة الأداء المتميز من المركز الكاثوليكي عام 2008م، بالإضافة إلى ذلك كانت من نصيبه جائزة أحسن ممثل عن دوره في مسلسل «قانون المراغي» من مهرجان الإذاعة والتليفزيون عام 2009م، وجائزة الإبداع الذهبية من مهرجان الإعلام العربي عام 2009م.

تعددت مواهبه حتى أطلق عليه الكاتب صلاح منتصر لقب «الفنانون خالد الصاوي» نظرًا لمواهبه المتعددة وإتقانه الشديد لكل موهبة، إلى جانب عمله بالتمثيل والإخراج فهو لديه العديد من الكتابات الأدبية والشعرية منها ديواني شعر بالفُصحى هما «كلام مرسل، أجراس»، ومجموعة قصصية بعنوان «يوميات خلود»، كما يكتب أحيانًا في مجلة دبي الثقافية وجريدة الدستور وجريدة الاشتراكي ومجلة أوراق اشتراكية.

من أبرز أعماله السينمائية.. «جمال عبد الناصر، عاصفة من الماضي، الباشا تلميذ، أبو علي، ظرف طارق، عمارة يعقوبيان، كده رضا، الجزيرة، كباريه، الفرح»، كما قدم عدد من الأعمال التلفزيونية منها.. «أم كلثوم، رجل الأقدار، ذنوب الأبرياء، محمود المصري، عيون ورماد، قانون المراغي، أهل كايرو، خاتم سليمان».

التعليقات