في ذكرى أول مباراة لفينجر مع ارسنال.. كيف لعب الفرنسي أمام بلاكبيرن؟


في مثل هذا اليوم عام 1996 خاض الفرنسي آرسين فينجر، المدرب الأسطوري لأرسنال أولى مبارياته مع الفريق، وكانت أمام بلاكبيرن روفرز بالجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وانتصر فينجر في تلك المباراة بهدفين نظيفين، ليبدأ مسيرة دامت أكثر من 20 عاما مع الفريق اللندني حقق خلالها 3 ألقاب دوري و7 بطولات كأس الاتحاد ومثلهم في الدرع الخيرية.

قبل تلك المباراة بأيام وتحديدا في الأول من أكتوبر، أعلنت إدارة المدفعجية رسميا تعاقدها مع مدرب ناجويا جرامبوس الياباني الذي تأخر تعيينه لأسابيع بسبب ارتباطه بعقد مع الفريق الياباني قبل أن يتم إنهاء التعاقد في الـ22 من شهر سبتمبر.

وتولى فينجر المهمة خلفا للمدرب المؤقت بات ريس، والذي بدوره تولى المهمة خلفا للمدرب المؤقت أيضا ستيوارت هوستون، الذي قاد الفريق بعد الأسكتلندي بروس ريوتش.

وكان ريوتش قد رحل عن الفريق بسبب خلافات مع الإدارة حول انتقالات اللاعبين وتدهور العلاقة مع نائب الرئيس دافيد دين، الذي كان سببا في التعاقد مع فينجر، رغم اهتمام الإدارة اللندنية بالأسطورة الهولندية يوهان كرويف.

ولعب مدرب موناكو الأسبق مواجهة بلاكبيرن روفرز بخطة 3-5-2، إذ اعتمد على المخضرم دافيد سيمان في حراسة المرمى، وأمامه ثلاثي قلب الدفاع مارتن كيون وستيف بولد وتوني آدامز وبجانبهم على الطرف الأيمن لي ديكسون وفي الطرف الأيسر نايجل وينتربيرن.

في وسط الملعب قرر الفرنسي الاعتماد على مواطنه باتريك فييرا، الذي كان أول انتداباته الصيفية، أمام الثنائي دافيد بلات وبول ميرسون، وفي الهجوم تواجد الثنائي أيان رايت والويلزي جون هارتسون.

وسجل أيان ريات هدفي اللقاء، الذي أقيم خارج قواعدهم على ملعب إيوود بارك، في الدقيقة الثالثة والدقيقة 51 بعد تمريرة رائع من فييرا بوجه القدم الخارجي جعلته في موضع انفراد أمام الحارس تيم فلاورز.

ويسترجع فينجر ذكرياته عن تلك الفترة مع صحيفة “ميرور” الإنجليزية في تصريحات بشهر مارس عام 2014، قائلا:”لم يكن أحد يعرفني وقتها، كان الناس يتسائلون من هذا؟ لم يكن هناك تاريخ ناجح لمدرب أجنبي في إنجلترا من قبل”.

وأضاف:”غيرت العديد من عادات اللاعبين وهو ما كان أمرا غير يسير بالنسبة لفريق معدل أعماره 30 عاما”.

وحكي فينجر كيف أن قراره بمنع أكل الشوكولاتة تسبب في ثورة من جانب اللاعبين، وأنهم بين شوطي اللقاء لم ينطقوا بأي كلمة قبل أن يوضح له مساعده أن هذا بسبب شعورهم بالجوع نتيجة عدم أكل الشوكولاتة، كما هتف اللاعبون ورددوا أغنية تطالب بعودة الشوكولاتة مجددا، أثناء عودتهم في الحافلة إلى لندن بعد المباراة.

وخلال 1140 لقاء مع ارسنال، حقق صاحب الـ67 عاما 662 انتصارا، و226 هزيمة و252 تعادلا.



-اقراء الخبر من المصدرفي ذكرى أول مباراة لفينجر مع ارسنال.. كيف لعب الفرنسي أمام بلاكبيرن؟