في الذكرى الرابعة لثورة يناير.. رفع حالة الاستعداد القصوى بجميع المحافظات والمنشآت

في الذكرى الرابعة لثورة يناير.. رفع حالة الاستعداد القصوى بجميع المحافظات والمنشآت
ثورة يناير
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يبدأ غدًا الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير، بعد أن مرت البلاد بالعديد من المفاجئات التي من أبرزها حصول الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك على البراءة من جميع قضاياه، كما حصل كلًا من علاء وجمال على البراءة الخميس الماضي، في صدمات لأهالي الشهداء..وكأنها لم تكن ثورة، وعلى غرار تلك الذكرى بدأت الاستعدادات الأمنية في التمركز بالمحافظات، وتشديد الاستعدادات القصوى.

حيث بدأت غرفة إدارة الأزمات بوزارة الصحة والسكان التي تُعقد على مدار 24 ساعة، لتبدأ عملها اليوم حتى نهاية ذكرى 25 يناير بحالة الاستعداد القصوى، تحت إشراف الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة والسكان، لمواجهه ومتابعة أحداث هذا اليوم، كما أعلن عدوي أن هيئة الإسعاف ستدفع بـ 2600 سيارة إسعاف للتأمين.

وفي سياق متصل، أضاف في بيان له أنه هيئة الإسعاف تهدف لرفع درجة الاستعداد بجميع مرافق الإسعاف، وتوفير فرق الانتشار السريع وفريق طواريء الغسعاف المركزي، كما أوضحت وزارة السكان أن الاجتماع بين الوزير وقيادات ومسئولي الوزارة من القطاع العلاجي والوقائي وأمانة المراكز الطبية المتخصصة والمستشفيات والمعاهد التعليمية والمؤسسة العلاجية، وكذلك مع ممثلين من المستشفيات الجامعية، لبحث وتفعيل خطة الوزارة في التأمين الطبي، والذي تناول عرض خطة الطواريء والرعاية العاجلة لتأمين الاحتفالات.

فيما تضمنت رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات العامة والمركزية، والتنسيق بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة «137» لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، وتوفير كل الموارد البشرية من “، وكذلك تأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات، إلى جانب مراجعة المخزون الإستراتيجي في بنوك الدم، وتوفير أكياس الدم ومشتقاته بالمراكز الإقليمية لنقل الدم، ومنع جميع الإجازات للعاملين بالمستشفيات على مستوى الجمهورية.

وعن سكك الحديد.. فقد اعلن اللواء أحمد حامد، رئيس السكة الحديد وقف 11 خط ضواحي، ابتداءً من اليوم حتى نهاية الشهر الجاري، وذلك يوميًا من الساعة الخامسة مساءً إلى السادسة صباحًا، كما قال إن قرار الإيقاف ليلًا، جاء بناءً على طلب الجهات الأمنية، وذلك حفاظًا على أرواح المواطنين والركاب وعلى ممتلكات الهيئة، لتكون الخطوط التي تم إيقافها هي «القاهرة، منوف/ طنطا، منوف / كفر الزيات، بنها / منوف، طنطا / الزقازيق، السويس / عين شمس، السويس / الإسماعيلية، الواسطي / الفيوم، الواسطي / مغاغة، الصالحية / أبو كبير، فاقوس / السماعنة، شبين القناطر/ 23 يوليو.
كما أكد المهندس علي الفضالي، رئيس الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، على تشغيل الخطوط الثلاثة بشكل منتظم، وأنه على ثقة بوعي وقدرة الشعب المصري وعدم انجراره وراء الشائعات، كما أشار إلى وجود تنسيق كامل مع شرطة النقل والمواصلات؛ لتكثيف الخدمات على الخطوط الثلاثة، ووجود خطط أمنية تحمي مقرات الشركة.

التعليقات