«عمرو سلامة» يستنكر منع دخول مدير تصوير المخرج «هاني أبو أسعد» إلى مصر

«عمرو سلامة» يستنكر منع دخول مدير تصوير المخرج «هاني أبو أسعد» إلى مصر
عمرو سلامة

 

المخرج المصري عمرو سلامة
المخرج المصري عمرو سلامة

عبر صفحته على موقع التواصل الإجتماعي كتب عمرو سلامة مُعبراً عن إستياءه وإستنكاره من تعامل السلطات المصرية مع مدير تصوير المخرج العالمي «هاني أبو سعدة» واصفاً ما حدث بأنه كارثة تُدمر صناعة السينما وتشوهها عالمياً حيث قال : «هام للأخوة الصحفيين والإعلاميين والمتصلين بصناع القرار في الدولة.
أًعلن من يومين ان مؤسسة الدولة قررت دعم صناعة السينما بعدة قرارات.
المفارقة أن بعد هذا الإعلان بيوم حدث حادث لو كان مدبر لتدمير الصناعة وتشويهها عالمياً لم ليكون مؤثر كما حدث.
لأي شخص عنده ذرة اهتمام بالسينما العالمية لسمع عن المخرج الفلسطيني (هاني أبو أسعد)، الذي هو واحد من اهم المخرجين في العالم، تم ترشيحه لأوسكار مرتان وربح جوائز في اهم المهرجانات العالمية منهم مهرجان كان.
هذا المخرج المحب لمصر، كان أحد أحلامه ان يصور في مصر فيلمه الجديد، وكانت مصر لتستفيد بشكل بالغ من هذا، لو كان هناك شخص يحلم بتحسين الصناعة وصورة مصر عالميًا، ومساعدة الدولة في تطوير السينما لكان ذهب لهذا المخرج العالمي وترجاه ليصور في مصر.»

وتابع سلامة شارحاً ما حدث للمخرج حال وصوله «وصل المخرج هاني أبو أسعد مصر البارحة مع مدير تصويره الفلسطيني ليقومون بمعاينة مواقع التصوير ليفاجأ بمنع دخول مدير تصويره لمصر، وتم احتجازه من قبل السلطات وتم ترحيله بشكل مهين مع كل المحاولات والاتصالات لحل المشكلة.»
ثم أكد سلامة أن هذا التصرف سيؤثر بالطبع على قرار المخرج الفلسطيني العالمي بخصوص تصويره في مصره أو إستكمال تصويره في أي دولة أخرى سيؤدي إن لم تحل القضية.

وأوضح سلامة أنه«اجتمعنا امس كعدة مخرجين مصريين لمحاولة الاعتذار بالنيابة عن بلدنا، ومحاولة التفكير في حلول إلى الآن لم نصل لحل منطقي رسمي أو غير رسمي لحل المشكلة»

عمرو سلامة، ليالي بدر، هاني أبو أسعد، شريف البنداري و محمد دياب

وأكد سلامة على أن «هذا الحدث ليس مضر فقط لصناعة السينما أو سمعة مصر أو للاقتصاد الذي سيستفيد بتصوير الأفلام العالمية في مصر، أو أيضاً مضر للسياحة وغيرها، لكنه حدث يطرح تساؤلات وتأملات حول دور الدولة الأمنية، حول الضرر الذي يسببه هذا الهلع الأمني على كل القطاعات الاخرى بشكل مباشر او غير مباشر.»
وانهى سلامة كلامه متوجهاً للصحفيين والإعلاميين طالباً منهم إثارة هذه القضية وطرحها للمشاركة قائلاً «أخيراً، أتمنى من كل صحفي وإعلامي إلقاء الضوء على هذه المشكلة التي نراها كفنانين كفضيحة، واتمنى من أي شخص متصل بصناع القرار أن يحاول أن يحل المشكلة بعد هذا الموقف الذي أهان صناع الفيلم.
لكل من يهمه الامر برجاء التواصل مع احد المنتجين القائمين على الفيلم وهو المنتج المصري محمد حفظي.
يارب تتحل.»

المخرج الفلسطيني العالمي هاني أبو أسعد
المخرج الفلسطيني العالمي هاني أبو أسعد

يذكر أن « هاني أبو أسعد»، هو مخرج فلسطيني – هولندي من الناصرة، ولد في 11 أكتوبر 1961، يُعد فيلم «الجنة الآن» من أشهر أفلامه حيث أنه تم ترشيحه لجائزة الأوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية في حفل توزيع جوائز الأوسكار الثامن والسبعون. كما حصد القيلم عدة جوائز عالمية منها جائزة مهرجان برلين للسينما العالمية عام 2005، جائزة الفلم الأوروبي عام 2005، جائزة العجل الذهبي من هولندا عام 2005، جائزة الجولدن جلوب عام 2005، جائزة مهرجان دوربان للسينما العالمية في جنوب أفريقيا عام 2005.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *