على غرار قرار القضاء الإداري «جيكا» و«كريستي» شهداء 25 يناير

على غرار قرار القضاء الإداري «جيكا» و«كريستي» شهداء 25 يناير
86802_large
86802_large
كريستي وجيكا

قضت محكمة القضاء الإدارى، برئاسة المستشار يحيى دكرورى، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الثلاثاء، بقبول الدعوى المقامة من المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، للمطالبة بإلغاء القرارين السلبيين بعدم اعتبار كل من محمد حسين قرنى الشهير بـ«كريستى»، وجابر صلاح جابر، الشهير بـ«جيكا» ومحمد الشافعى من شهداء ثورة 25 يناير.

كان المركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية بالتعاون مع مكتب خالد على المحامى قد قاما برفع الدعوى رقم 36383 لسنة 67 قضائية، والدعوى رقم 50621 لسنة 67 قضائية مختصمين فيهما كلا من: رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية وأمين عام المجلس القومى لرعاية أسر الشهداء والمصابين كل بصفته، للمطالبة بوقف تنفيذ القرارين السلبيين بالامتناع عن إدراج اسمى الشهيدين ضمن شهداء الثورة وإلغاء ما يترتب على ذلك من آثار.

جاء ذلك فى إطار سلسلة من الدعاوى التى أقامها المركز للعديد ممن استشهدوا وأصيبوا خلال أحداث الثورة المختلفة منذ قيامها فى 25 يناير 2011 وحتى الآن، للمطالبة بالحصول على كل حقوقهم من الدولة وأخصها اعتبارهم رسميا من شهداء ومصابى الثورة ومساواتهم بمن سبقوهم من الشهداء والمصابين.

وذلك حتى لا تتحكم السلطة السياسية فى اعتبار من تشاء من شهداء الثورة وإغفال آخرين تبعا لتغيّر الظروف السياسية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *