علا غانم ومحمد نجاتي يكشفان الخيانة في «الفندق»


اختار المخرج والمنتج عاطف شكري يوم 25 أكتوبر الجاري، لعرض فيلمه الجديد “الفندق” في عدد من دور العرض بالقاهرة ومحافظات الجمهورية.

الفيلم تدور أحداثه حول مفهوم الخيانة، ولكن من خلال زوج يكتشف خيانة زوجته مع صديقه ويسعى للانتقام، حيث يتناول الفيلم كيف يمكن أن تؤثر الخيانة على الأسرة والمجتمع، ويجمع عددا من الشخصيات داخل الفندق.

وقال المخرج عاطف شكري عن فكرة الفيلم، في تصريحات صحفية، إنه من بين عدد من السيناريوهات التي طرحها عليه المؤلف أسامة فهمي عبدالظاهر، وقع اختياره على فيلم “الفندق” بعد أن قرأ السيناريو وجذبته الفكرة التي يطرحها العمل، وهي قضية الخيانة.

وأضاف: “قمنا ببعض التعديلات على العمل، لأن الموضوع كان بمثابة قماشة جيدة يمكن تقديم عمل متميز بها، وقمنا بذلك على مدار 3 شهور من جلسات العمل المتواصلة، حتى وصلنا إلى الشكل المطلوب للفيلم ليراه الجمهور على الشاشة”.

اخترنا الأبطال المناسبين لكل شخصية لضرورة تناغم الأبطال معا ليظهر ذلك على الشاشة، ويضفى جوا من المصداقية يشعر بها الجمهور، بجانب تعايش الفنان مع الشخصية التي يؤديها.

received_591708351183568

وأوضح أن رحلة معاينة أماكن التصوير، كانت غاية في الصعوبة خاصة وأن غالبية أحداث الفيلم تتم في “لوكيشن واحد” وهو فندق، ومن المفترض أن مكانه في وسط البلد، ولكنهم وجدوا أن أغلب الفنادق في هذه المنطقة مغلقة إما للتجديد أو للصيانة أو للحماية المدنية، وتابع: بحثنا عن أماكن أخري تعطينا طابع إنها في وسط البلد، ولكن التصوير في الغرف في مكان آخر، والاستقبال في مكان آخر وغيرها ولكن يظهر على الشاشة أنه مكان واحد في المنطقة، فبدأنا في التصوير فور انتهاء المعاينات في نوفمبر 2016 وانتهي في أواخر ديسمبر”.

الفيلم بطولة علا غانم ومحمد نجاتي وأحمد بدير وحجاج عبدالعظيم ومروي وأحمد كرارة ونجم مسرح مصر إبرام سمير ومحمد الصاوي وأحمد صادق وأحمد الحلواني ودعاء حجازي والاعلامي عبد المجيد خضر وتأليف أسامة فهمى عبدالظاهر ومن إخراج عاطف شكرى وإنتاج شركة كيان للإنتاج السينمائي لجمال شكري وعاطف شكري وتصوير محمد شفيق ومونتاج مها رشدي ومكساج محمد فوزي وقام بوضع الموسيقي التصويرية خالد حماد وإنتاج وتوزيع الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي.



-اقراء الخبر من المصدر
علا غانم ومحمد نجاتي يكشفان الخيانة في «الفندق»