طفلةٌ أنا.. بقلم حنان العسيلي

طفلةٌ أنا.. بقلم حنان العسيلي
طفلة أنا
صورة توضيحية
صورة توضيحية

 

تأهبت للسكن بين جدران الفراق،أعددت أمتعتي فأغلقت نوافذ دموعي ..
وفتحت ستائر من الابتسامات المزيفة ..وسجنت آهات قلبي بين قضبان ضحكاتي العالية.

وحين نظرت في المرآة ..هاجمني سيل من الدموع والتنهدات.. ليصرخ معلنًا وجوده الحقيقي !..
وشيئا فشيئًا تتلاشى أقنعتي المزيفة ،فتندمل  مشاعر القسوة ..وتخمد نيران  الكراهية..
وتنطفيء نغمات ضحكاتي الصاخبة.

تبدأ دموعي في الاسترسال مع ذكريات قلبي لتمحو كل نقطة سوداء  عكرته وتعيده نقيًا كما كان ..
فيصفو الكون بأكمله من حولي ..يحل الهدوء والسلام .
فأتذكره وأتذكر كيف أعددت مسلسلاً أبطاله العناد والفراق،وكيف فشلت في عرضه ..
وكيف  يتقبل جمهور اعتاد مني الحنان والعطف تلك القصص جامدة المشاعر!

وبالتدريج أتحرر في همسات قلبي من قيود قيدت بها مشاعري ،وقناع أخفيت به ملامح حزني ..
وتلح على مسامعي كلمات سمعتها منك ،ويردد لساني كلمات أهديتها يومًا لك..
أتلعثم وتضيع منى الحروف..حين يقتلعني من جذوري حنين جارف لحبك..فأقفز قفزات طفولية نحو النافذة..
علّ النور يعود لعيني من جديد..علك تأتي!.

وتفاجئني يد تحمل باقة من ورود أعرفها ويا طالما أحببتها يومًا ،فيختل توازني..
ويصدق إحساسي ما تكذبه عيني ،أتيت بقلبك الحنون،وبنسمات حبك الرقيقة..
ولم أسامحك لأنني ما عرفت يومًا كيف أغضب منك؟..
لأجلك أتراجع دومًا عن قراراتي،وأمزق القاسي من كلماتي.طفلةٌ أنا معك..وطفلةٌ أنا من دونك .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *