صمت .. بقلم محمد طلعت

صمت .. بقلم محمد طلعت
محمد طلعت

 

محمد طلعت
محمد طلعت

تخدعنا الحروف عندما نتفوه بكلمات في جمل عريضة لا تعوقها فواصل..كدوران الكواكب حول الشمس نحاول ان نصف ما بداخلنا..تتزايد الحروف وتتزايد الكلمات..
وبعد الثرثرة والضحك والبكاء والفرح والحزن..
تنسحب كل الكلمات في استسلام بعدما فشلت في وصف..معنى
وتبقى العيون تتلفت..تترقب..تنتظر..
وماذا بعد؟؟
إن اقتربت النهاية
فاصمت وراقب في هدوء
فكل ما مضى وكل ماهو ات هي احداث مقدرة..
وجودك ومسار حياتك قد يرتبط بصدفة
فالصدفة قد تجعلك طليق العنان في فضاء ليس له حدود
وتبحر بك في بحار بلا مرسى
حتى وإن كان الواقع يحتم إلينا_بشكل او باخر_وجود مرسى وحتمية الوصول اليه يوما ما
فمن متعة اللحظة نعيش
ومن السعادة نحلق
والصدفة قد تجعلك عاشقا للتفاصيل..الجدران..الوجوه..يوتوبيا الاشخاص والنوايا..بهم وبسببهم تخطو كل خطواتك
حتى تصل الى اقصى مراحل العشق
وتتجمع الكلمات عي جمل عريضة لا تعوقها فواصل لتعبر عما بداخلنا
فتفشل الكلمات
وينعتنا العشق بالسذاجة..لمجرد اننا عشقنا…
فنصمت
ففي لغة الصمت كلمتنا هي قوة تكمن في الحب الأفلاطوني الذي لا يوصف بكلمة أو يرتبط بموضوع
فهي كلمات مجردة
كلما زاد صمتنا..تتجلى

التعليقات