صلاح بجوار ميسي ورونالدو.. 5 لاعبين قادوا بلادهم لمونديال روسيا


نجح 23 منتخبا في التأهل لمونديال روسيا 2018 مع انتهاء الجولة الماضية من التصفيات وينتظر العالم ماذا ستسفر عنه الجولات القادمة لحسم الـ9 مقاعد المتبقية، حيث استطاعت البرتغال وإسبانيا وألمانيا وفرنسا وإنجلترا وصربيا وإيسلندا وبولندا وبلجيكا وروسيا البلد المضيف التأهل عن قارة أوروبا ومن المقرر أن يتأهل 13 فريقًا عن القارة العجوز وصل منها 9 فرق، وينتظر 4 آخرين حسم التأهل فى الملحق الذي يقام بين 8 فرق جاءوا فى قائمة الأفضل للمركز الثاني.

أما قارة إفريقيا فنجح حتي الآن فى التأهل منتخبان فقط وهما «مصر ونيجيريا» ويتبقى 3 مقاعد للقارة الإفريقية يتنافس عليها كل من «تونس – الكونغو الديمقراطية» «المغرب و كوت ديفوار» «السنغال وبوركينا فاسو والرأس الأخضر وجنوب إفريقيا».

وصعد عن قارة آسيا كل من السعودية وكوريا الجنوبية وإيران واليابان ويخوض المنتخب الأسترالي الملحق العالمى مع ثالث قارة أمريكا الشمالية «هندوراس».

وفى الأمريكتين نحج كل من «البرازيل وأورجواي والأرجنتين وكولومبيا» في التأهل بشكل مباشر إلى كأس العالم عن أمريكا الجنوبية فى حين ستلعب بيرو أمام نيوزلاندا فى الملحق الإضافي، أما عن أمريكا الشمالية فنجح كل من «أمريكا الوسطى والمكسيك وبنما وكوستاريكا» في التأهل، فيما يواجه منتخب هندوراس أستراليا فى ملحق إضافي بعد تأهل الأخير بعد الفوز على سوريا.

وفى كل قارة كان هناك لاعب نجح فى قيادة منتخب بلاده للتأهل إلى كأس العالم، منهم من كان مهددًا بالخروج، وآخر غاب عن المنافسة سنوات طويلة، وفيما يلي يستعرض لكم «التحرير» أبرز 5 لاعبين نجحوا فى قيادة منتخبات بلادهم إلى كأس العالم القادم بعد أن ساهموا بشكل كبير في انتصارات هذه المنتخبات.

– محمد صلاح

بثنائية محمد صلاح نجم ليفربول تأهل المنتخب الوطني إلى كأس العالم بعد غياب 28 عامًا عن المشاركة منذ مونديال إيطاليا 1990، وخاض صلاح الـ5 مواجهات التي لعبها المنتخب الوطني طيلة التصفيات المؤهلة لكأس العالم، نجح خلالها من إحراز 5 أهداف وصنع هدفين من مجموع 7 أهداف سجلها المنتخب المصري خلال جميع المواجهات.

وكان اللاعب محمد صلاح قائد عبور المنتخب الوطني إلى كأس العالم بعد إحراز ثنائية المنتخب الوطني أمام الكونغو ليتأهل المنتخب الوطني رسميًا إلى مونديال روسيا 2018 قبل جولة من انتهاء التصفيات الإفريقية بعد غياب 28 عامًا منذ مشاركته فى مونديال إيطاليا 1990.


– ليونيل ميسي

أنقذ الأرجنتيني صاحب الـ5 كرات ذهبية منتخب بلاده من الخروج من التصفيات النهائية لكأس العالم، بعد قيادة الأرجنتين إلى التأهل لمونديال روسيا بعد الفوز على الأكوادور بثلاثية مقابل هدف، أحرزها ليونيل ميسي، ليجنب فريقه خوض الملحق المؤهل، لتصعد الأرجنتين إلى كأس العالم القادم كثالث المتأهلين عن قارة أمريكا الجنوبية بـ28 نقطة. 

ليونيل ميسي

– كريستيانو رونالدو

ساهم البرتغالي كريستيانو رونالدو بشكل كبير فى صعود منتخب بلاده إلى كأس العالم المقبل فى روسيا 2018، ويعد هو العامل الأبرز فى صعود البرتغال إلى المونديال، حيث لعب منتخب الدروع الخمسة 10 مبارايات خلال التصفيات سجل خلالها 32 هدفا أحرز منها الدون 15 هدفا، وسجل هاتريك أمام جزر فاروه خلال التصفيات، ليكون أفضل لاعب فى العالم 4 مرات صاحب كلمة السر للمنتخب البرتغالى.

رونالدو البرتغال

– فهد المولد

يعد المولد صاحل الهدف الأغلى للمنتخب السعودي الذي أحرزه في شباك اليابان وقاد به منتخب بلاده إلى التأهل إلى كأس العالم المقبل فى روسيا 2018، على الرغم من أن اللاعب لم يحرز سوى هدفين طيلة مشوار التصفيات إلا أن هدفه فى الجولة الأخيرة هو من قاد منتخب بلاده إلى المونديال ما يضعه فى قائمة اللاعبين الذين قادوا منتخب بلاده إلى روسيا.

فهد المولد

– روبرت ليفاندوفسكي

قائد المنتخب البولندي والذي قاد منتخب بلاده للتأهل إلى كأس العالم المقبل فى روسيا 2018، وقاد نجم الفريق البافاري جميع المواجهات الـ10 التي خاضها الفريق بالتصفيات المؤهلة، نجح خلالها في إحراز 15 هدفا من أصل 28 هدفًا تم تسجيلها للمنتخب البولندي.

145436_0



-اقراء الخبر من المصدر
صلاح بجوار ميسي ورونالدو.. 5 لاعبين قادوا بلادهم لمونديال روسيا