شوبير يشن هجوما لاذعا على هشام سليم ولميس الحديدي.. لهذه الأسباب

شن الإعلامي أحمد شوبير، أمس الإثنين، هجومًا حادًا على الفنان هشام سليم، نجل الراحل صالح سليم رئيس القلعة الحمراء السابق. وقال شوبير، خلال تقديم برنامجه «مع شوبير» على شاشة صدى البلد: “الأستاذ هشام سليم الحقيقة مش بتاع كورة هو طبعًا إبن الكابتن صالح سليم والكابتن صالح سليم على دماغنا .. بس هشام مش بتاع كورة فمابيعرفش حاجة في الحاجات دي .. مش لعبته خالص .. حتى التاريخ هو مش عارفه كويس.. فأما يتكلم للناس لازم يتكلم كويس … والزميلة العزيزة لميس الحديدي بردو لإنها مش حافظة الحدوتة ومحدش لحقها ساعتها على الهوا.. كان لازم حد يلحقها”.

وتابع أحمد شوبير: “علشان أما يكون الضيف بيتكلم كلام هو مش فاهمه أو هو مش عارفه أو هو مش واعيه أو طبعًا كلام دة كلام مش مفهوم ياعني.. وبالمناسبة كلهم مكانوش متمردين على فكرة، وراحوا مع المدربين، وكلهم لعبوا بعد كدة وكلهم شغلوا مناصب داخل النادي الأهلي منهم كابتن حسام البدري ومحمد عامر ومختار مختار”.

واستكمل شوبير: “الحاجة الثانية كمان الأستاذ هشام سليم بيقول إن كابتن صالح سليم ساب خزينة النادي فيها 40 مليون جنيه وبعدين جه الكابتن حسن حمدي وقال النادي مافيهوش ولا مليم ؟.. فمش عارف الفلوس دي راحت فين… دي ميزانية نادي يا أستاذ هشام مش ميزانية شركة خاصة ولا إتنين مشاركين مع بعض .. دي ميزانية نادي بتبقى مكتوبة وزارة الشباب ووزارة الرياضة ومجلس أعلى وجهاز مركزي ورقابة.. فمش الله يرحمه كابتن صالح يتوفى وأعضاء مجلس الإدارة هياخدوا الفلوس يحطوهم في جيبهم.. فاللي يتكلم بس لازم يتكلم كلام الناس تصدقه وتفهمه.. موضع الإنتخابات دة حاجة تانية”. وجاء هجوم أحمد شوبير، بعد حديث هشام سليم مع الإعلامية لميس الحديدي، في برنامجها هنا العاصمة المذاع على شاشة “سي بي سي”، والذي كشف خلاله بعض أسرار والده الراحل صالح سليم.

وقال هشام سليم :” أفتقد المايسترو ولن يأتي أحد مثله في رأيي.. صالح سليم أسطورة كروية لن تتكرر، صالح سليم ترك لي تاريخ رائع ومبادئ قوية.. أرفض تجسيد شخصية والدي في فيلم ولا يوجد أي مذكرات للراحل صالح سليم”. وعن محمود الخطيب، قال نجل المايسترو: ” الخطيب أفضل لاعب رأيته في حياتي ولكنني أفضل فوز محمود طاهر بانتخابات الأهلي.. صالح سليم قال كلمة لا بد أن أوصلها للعمومية بأن الخطيب ليس واضحًا.. والخطيب خالف مبادئ الأهلي بتمرده على الفريق في مباراة الكأس الشهيرة في الثمانينات التي فاز بها الفريق بالناشئين ضد الزمالك بنتيجة 3-2 كما أن البعض من أنصار الخطيب يدعي أنه يسير على مبادئ صالح سليم وإذا كان يعشق المايسترو لماذا ساند الفريق عبد المحسن مرتجي أمام صالح سليم”.

وتابع: ” الخطيب عنده أكاديمية لكرة القدم وبالتالي هناك تعارض مصالح واضح ولا بد أن يتخلى عن مشروعاته الكروية.. أحترم الخطيب كلاعب كرة وصالح سليم قال الخطيب أفضل مني كموهبة كروية ولكن لمصلحة الأهلي أدعم محمود طاهر”. وأكد أن الأهلي في بداية عهد محمود طاهر كانت لديه مشاكل في الكرة في أول عام ثم انتفض وحقق بطولات محلية وقارية وأيضاً في الألعاب الجماعية بجانب سعادة الأعضاء بالخدمات الرائعة.

وأضاف: “هيبة الأهلي موجودة والخطيب لن يعيدها والأهلي كيان لا يبنيه أي فرد بل الأهلي خيره على جميع أبناءه.. والحقيقة أنني لم أشاهد الخطيب رئيساً لأي مؤسسة ونجح بها وطاهر أدار سفينة الأهلي بنجاح”. وأشار إلى أنه وافق مبدئياً على خوض الانتخابات ضمن قائمة محمود طاهر ولكنه اعتذرت هاتفياً خوفاً على اسم والده موضحاً أن الأهلي كان مديوناً بعد رحيل مجلس حسن حمدي مباشرة وطاهر حل الأزمات المالية رغم غياب الجماهير.

وهاجم نجل صالح سليم رئيس النادي السابق حسن حمدي مؤكداً أن الأخير تجاهل فصل عضويته مع شقيقه خالد بعد وفاة صالح سليم رغم أن والدي رفض تواجدنا باستمرار في الأهلي لعدم استغلال اسمه.

واختتم تصريحاته قائلاً: ” صالح سليم قال لي قبل وفاته: ” خايف على الأهلي من وجود 40 مليون جنيه فقط في الخزينة”.. ولا أعلم أين ذهبت هذه الأموال”.

يذكر أن أحمد شوبير أعلن من قبل دعمه لقائمة محمود الخطيب في انتخابات الأهلي المقبلة والمقرر إقامتها 30 نوفمبر المقبل، كما هو دائم النقد والهجوم على مجلس محمود طاهر، علاوة على أنه كان ضد المجلس الحالي في الإنتخابات السابقة وكان يؤيد إبراهيم المعلم وقائمته.