شركة أمريكية تعالج الشيخوخة بدماء المراهقين مقابل 6200 جنيه إسترليني


كتبت: زينب غريان

 

تتاجر شركة أمريكية بدماء تحصل عليها من المراهقين بتكلفة 6200 جنيه إسترليني للحقنة الواحدة، زاعمة أن دماءهم تتضمن العديد من المواد المضادة للشيخوخة.

 

وخضع أكثر من 100 مراهق لتجربة سريرية في شركة “أمبروزيا” الناشئة في ولاية سان فرانسيسكو التي أسسها الطبيب ستانفورد كارمازين من خلال حقن المراهقين بلتر ونصف اللتر من البلازما، ثم سحب الدم منهم مرة أخرى.

 

ونقلت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية عن الأطباء تأكيدهم أن النتائج الأولية للتجربة كانت مشجعة وأنها تشبه الجراحة التجميلية ولكن من الداخل إلى الخارج.

 

وأوضح الطبيب أن دماء المراهقين صغار السن يمكنها تحسين مظهر من يتم حقنهم بها وعلاج أمراض السكري ووظائف القلب والذاكرة. 

 



-اقراء الخبر من المصدرشركة أمريكية تعالج الشيخوخة بدماء المراهقين مقابل 6200 جنيه إسترليني