شاهد بالفيديو .. ماضي جورجينا رودريغيز قبل لقاء كريستيانو رونالدو

جورجينا رودريغيز، صديقة المهاجم البرتغالي لريال مدريد، كريستيانو رونالدو،  عاشت لبضعة أشهر في بريستول (انكلترا)، حيث عملت كجليسة للأطفال والمسنين بينما كانت تسعى حثيثا للعمل في مجال العارضات.

وتغيرت حياة جورجينا رودريغيز في اليوم الذي دخل فيه كريستيانو رونالدو متجر غوتشي حيث كانت تعمل. ووفقا لشهود، كان الصدام الفوري بينهما سريعاً. والآن، وبعد عدة أشهر من اللقاء الأول، يبدو أن هذه الفتاة البالغة من العمر 22 عاما والمولودة في جاكا قد سقطت على قدميها في بيئة شخصية مألوفة وصعبة على الدوام مع نجم في حجم المهاجم البرتغالي لريال مدريد.

قبل كل ذلك، وفقا لصحيفة “The Sun” البريطانية، عاشت جورجينا عدة أشهر في انكلترا، في بريستول على وجه التحديد، حيث كانت تعمل كمربية في أسرة، لرعاية توأم من البنات  لزواجين حديثين.

إعلان يكشف عن حياتها السابقة

الماضي الذي تم اكتشافه بعد إعلان “جيو” المنشور في جريدة “دولويتش” في جنوب شرق لندن في أكتوبر 2015 حيث كانت لا تزال تقيم في بريستول. كانت جورجينا تبحث عن عمل لأن أسرتها كانت ستنتقل إلى مكان أخر.

كانت نية جورجينا هي تحسين لغتها الإنجليزية وتقيم بالقرب من لندن لإعطاء دفعة لمسيرتها المهنية كعارضة.كتبت في الاعلان “أنا أعيش في بريستول، مع أسرة أهتم ببناتها التوأم، لقد كانت تجربة جيدة بالنظر إلى أنها أول  مرة كمربية، وعائلتي هنا تخطط للانتقال إلى الخارج، ولهذا السبب أبحث عن جليس آخر أكون جزءا من الذكريات الطيبة له، إن لغتي الإنجليزية مبتدأة، ولكنني سأحاول جاهده على تحسينها “، كما تقول جورجينا، التي أضافت:” إلى جانب ذلك، ليس لدي مشكلة في المساعدة في الأعمال المنزلية “.

 

– MFW/ Juan Vidal fashion show. Con mis cucurunchis 🍦🍦🍦

A post shared by Georgina Rodríguez (@georginagio) on


وأخيرا، لم يحدث أي من ذلك، وجورجينا انتقلت إلى مدريد للعمل في متجر غوتشي، حيث التقت رونالدو وبدأت حياتها المستمرة حتى اليوم.

شاهد أيضا: موعد غرامي لشقيقة نيمار في باريس والكاميرات تفضح أسرارها