ستاند أب كوميدي: «تنحي مبارك» خطابته المستعطفة تشبه «كله بالحب بيجي»
حسنى مبارك
حسنى مبارك
حسنى مبارك

بعد انقضاء ثلاثين عامًا على حكمه لمصر، لم يقدر الشعب المصري أن يتحمل أكثر من ذلك، فقد عاش طوال حياته يعاني من الظلم والفقر والفساد المالي والإداري، فخرج الشعب إلي الميادين، لتشهد على أحداث ثورة يناير حتى لحظة التنحي عن الحكم.

مناقشة تدور بين مبارك والعادلي:

مبارك: شكلي هعملها واتنحي

العالدلي: لا يا ريس متفولش على نفسك

مبارك: مفيش حاجة نافعة مع الشعب

العادلي: كله بالحب بيجي ياريس

مبارك: قولت خطابات واستعطفهم وبرضه مفيش فايدة

العادلي: ياريس إلي ملوش خير فيك ملوش خير في مصر

مبارك: انت إلي بقيلي من البلد ديه كتر خيرك يا أبني

العادلي: طب هنعمل إيه بعد كده هنروح فين

مبارك: رزقي ورزقك على الله بقا

حوار مبارك وطنطاوي قبل التنحي::

مبارك: هسبلك البلد أمانة

طنطاوي: كتر خيرك يا ريس متقلقش

مبارك: انا اديتها كتير من عمري

طنطاوي: ياريس انت صاحب الضربة الجوية

مبارك: كتر خيرك كل ده اتنسى في لحظة

خطاب التنحي::

مبارك: يلا عمر أطلع قول الخطاب

عمر: وانا مالي ياريس انت إلي هتتنحى مش انا

مبارك: هما مش عايزين يشفوني تاني

عمر: أكيد مش نسيوا الخير إلي عاشوا فيه

مبارك: ده شعب فقري نسي الخير إلي عاش فيه في عهدي

عمر: أطلع انت انا مالي انا يا أخي

مبارك: ليه يا أخي تقتل فرحتي كده ليه

عمر: خلاص هطلع أقول وأمري لله أهو نأخذ حاجة من بعدك

بعد التنحي::

الشعب: الحمد لله أهو مشي من وشنا

الشعب: ربنا على الظالم دول ثلاثين سنة

مبارك: أنتوا فرحانين هتندموا على كل ده وهيجي إلي هيعذبكوا من بعدي

الشعب: ولا أي اندهاش خالص بطلوا كدب

مبارك: الأيام هتوريكوا إن زمني مفيش زيه

الشعب: روح بقى لله يسهلك ما تقرفوناش بقا

مبارك: طيب يا شعب ناكر للجميل