رد جماعة الإخوان المسلمين على قتل داعش للمصريين في ليبيا

رد جماعة الإخوان المسلمين على قتل داعش للمصريين في ليبيا
2015021614241014840

أدانت جماعة الإخوان المسلمين اليوم حادث قتل 21 شابًا مصريًا مسيحيًا في ليبيا على يد تنظيم داعش الإرهابي، معلنة أنها ضد سفك الدماء المصري سواء داخل البلاد أو خارجها.

وتقدمت الجماعة، في بيان لها اليوم الإثنين، بخالص العزاء لأسر الضحايا، محملة الرئيس عبدالفتاح السيسي واللواء حفتر في ليبيا مسئولية المشاركة في هذه الجريمة.

وهذا نص بيان الإخوان المسلمين بخصوص مقتل المصريين في ليبيا:

يؤكد الإخوان المسلمون على موقفهم الثابت من حرمة الدم المصري سواء داخل مصر أو خارجها.

لذا فإن الجماعة تدين جريمة قتل المصريين المسيحيين في ليبيا ويدنيون الفاعل أيًّا كان اسمه أو منظمته.

والإخوان المسلمون، وهم يتقدمون بخالص العزاء لأسر الضحايا وذويهم؛ فإنهم يحملون قائد الانقلاب وحلفاءه في ليبيا مسئولية المشاركة في هذه الجريمة.

إن الإخوان المسلمين، وهم يتابعون الموقف في ليبيا؛ فإنهم يطالبون الشعوب العربية، وفي القلب منها الشعب المصري، باليقظة الكاملة حتى لا تكون هذه الجريمة ذريعة لمغامرات جديدة لقائد الانقلاب المصري لمساعدة حليفه الانقلابي الفاشل حفتر في تنفيذ مخططاته لتدمير ليبيا ونهب ثرواتها وتعريض المصريين فيها للخطر.

حفظ الله مصر والدول العربية جميعًا من كل سوء.

التعليقات