ردًا على إهدار دمه.. «شعبان عبد الرحيم»:«عايز حراسة تحميني»

ردًا على إهدار دمه.. «شعبان عبد الرحيم»:«عايز حراسة تحميني»
شعبان عبد الرحيم

شعبان عبد الرحيم
شعبان عبد الرحيم

يواصل تنظيم الدولة الإسلامية والمعروف إعلاميًا بـ«داعش»، إصدار فتاوي غريبة النوع ضد أي من يهاجمهم، ومؤخرًا أهدرت داعش دم الفنان الشعبي شعبان عبد الرحيم، ومنتظرة من يأتي برأسه، بعدما أصدر شعبان أغنيته الجديدة بإسم «أمير المجرمين» ضد زعيمهم «أبو بكر البغدادي».

قال «أبوالعز» عضو التنظيم الملقب على موقع «فيس بوك» باسم «قول الصوارم»: «ﻻ نجوتم إن نجا ذلك الزنديق يستهزئ بأمير المؤمنين ودولة الخلافة»،وذكر أحد حسابات التنظيم على توتير، باسم صليل الصوارم: «رسالة يا أنصار الدولة، هناك مطرب مصري اسمه شعبان عبدالرحيم يسب خليفتنا في أغنية ويصفه فيها بأمير المجرمين من يأتينا برأسه يا أنصار الدولة».

وردًا على ذلك، قام شعبان عبد الرحيم بمطالبة وزارة الداخلية تعيين حراسة خاصة له، بعد تلك التهديدات، وقال شعبان عبدالرحيم، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج «على مسؤوليتي» على  قناة «صدى البلد»، مساء الثلاثاء: «عاوز حراسة تحميني حتى لو عسكري قزم، علشان مكلفش الحكومة»، وأيّده موسى في طلبه، مضيفا «طبعا أنت حياتك في خطر».

وأكمل معبرًا عن حبه للرئيس عبدالفتاح السيسي: «ابن بلد وعامل حركات حلوة، وهو شبه جمال عبدالناصر في جدعنته، وكلنا بنحبه»، وأثناء البرنامج، غنّى  «أمير المجرمين» ضد «داعش» وأغنية للسيسي، وبعدها طلب موسى منه غناء أغنية للشرطة وأخرى ضد الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان، ردًا على كل من يعادي مصر، وكل من يكره مصر من وجهة نظرهما.  

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *