رئيس إيطاليا يستقيل من منصبه

رئيس إيطاليا يستقيل من منصبه
الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو
الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو
الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو

استقال الرئيس الإيطالي «جورجيو نابوليتانو» اليوم الأربعاء 14 يناير من منصبه، وبعث الرسائل الرسمية بهذا الصدد إلى الحكومة ومجلسي البرلمان.

ولم يخف «نابوليتانو» من البداية نيته تقديم الاستقالة بشكل مبكر، وأكد ذلك آخر مرة في رسالته إلى الأمة بمناسبة عيد رأس السنة.

وربط نابوليتانو بين انتهاء مهمته في منصب الرئيس وانتهاء رئاسة إيطاليا في الاتحاد الأوروبي.

ومن المفترض أن يتولى مؤقتا رئيس مجلس الشيوخ «بيترو غراسو» مهام رئيس الدولة. ومن المفترض أن يتم انتخاب رئيس البلاد  بعد حصوله على ثلثي أصوات المشرعين الإيطاليين، وذلك في تصويت يجري خلال أسبوعين في الجلسة المشتركة لمجلسي البرلمان الإيطالي بمشاركة ممثلي كافة المناطق العشرين للبلاد.

يذكر أن «جورجيو نابوليتانو» هو الرئيس الحادي عشر للجمهورية الإيطالية وأول رئيس من خلفية شيوعية. فاز بالانتخابات بتاريخ 10 مايو 2006، واستلم مهامه رسمياً في احتفال بتاريخ 15 مايو من العام ذاته.
حصل «نابوليتانو» على شهادة في الحقوق وعلى دكتوراة في الاقتصاد السياسي سنة 1947. وبعد انتهاء الحرب العالمية الثانية انضم إلى الحزب الشيوعي الإيطالي وانتخب نائباً سنة 1953. بعد انهيار الحزب سنة 1991 انضم إلى حزب الديموقراطيين اليساريين.
ترأس بين 1992 و1994 البرلمان الإيطالي. شغل منصب وزير الداخلية بين 1996 و1998 ضمن حكومة «رومانو برودي» الأولى وانتخب سنة 1999 نائبًا أوروبياً. في أكتوبر 2005 أصبح شيخاً مدى الحياة.
أعيد انتخابه رئيسًا لإيطاليا في 20 أبريل 2013، من قبل النواب في البرلمان الإيطالي، إذ حصل على 738 صوتًا من النواب البالغ عددهم 1007. وذلك بعد خمس جولات من التصويت لم يتوصل فيها النواب إلى مرشح يلقى قبول جميع الأطراف.

 

التعليقات