«دار الإفتاء» تبين حكم صلاة التراويح في المنزل

ذكرت دار الإفتاء المصرية، أنه يجوز للمسلمين أداء صلاة التراويح في المنزل، مشددة على أن صلاتها في الجماعة أفضل، وهو مذهب جمهور الفقهاء من الحنفية والشافعية والحنابلة.

وأضافت الإفتاء في معرض ردها، على سؤال متعلق بحكم أداء صلاة التراويح في المنزل، أن المالكية ذهبوا إلى أن صلاة التراويح في المنزل مندوبة بثلاثة شروط هي، ألا تعَطَّل المساجد، وأن ينشط المسلم لأدائها في بيته، وأن يكون غير آفاقِىّ بالحرمين، وإذا تخلف منها شرط، كان أداؤها في الجامع أفضل.

وأوضحت الإفتاء، أنه بناء على ما سبق، فإن أداء صلاة التراويح في المسجد أفضل من المنزل.