خبراء: تايتنك لم تغرق بسبب جبل جليدي


كشف خبراء متخصصون أن أسباب غرق السفينة الشهيرة “تايتنك” لم تكن نتيجة لاصطدامها في جبل جليدي بالمحيط الأطلنطي، مشيرين إلى أن السبب وراء نهاية السفينة العملاقة كان الحريق.

ووفقًا لصحيفة “الإنديبندنت” البريطانية، فإن الصور التي تم التقاطها بواسطة مهندسين كانوا قائمين على بناء السفينة قبل انطلاقها في بريطانيا، ساعدت الخبراء الذين تابعوا القضية على مدار سنوات طويلة في الوصول إلى أسباب غرق السفينة.

وخلص الخبراء إلى وجود حريق استمر لمدة 3 أسابيع في الجانب الأيمن للسفينة، ولم يتمكن أي من مسؤوليها ملاحظته للإبلاغ عنه قبل توجه “تايتنك” في رحلتها الأولى إلى نيويورك.

واكتشف بعض الخبراء وجود آثار لذلك الحريق في الجانب الأيمن من السفينة، وهو ما يعزز فرضية أن تايتنك لم تغرق بشكل أساسي لاصطدامها في جبل جليدي، بل كان الحريق سببًا رئيسيًا في خلل وظائفها الخاصة بتوجيه دفتها، ما أدى في نهاية المطاف إلى الاصطدام بالجبل.



-اقراء الخبر من المصدر
خبراء: تايتنك لم تغرق بسبب جبل جليدي