حوار.. رامي محسن: علاقة الحكومة بمجلس النواب «آثمة»


كتب – أحمد جاد:

«دعم مصر» سبب كبير في إفراز عناصر غير جديرة بالبرلمان

لأول مرة رئيس البرلمان يقول لنائب: “أنت على طول تعارض الحكومة” وهذا شيء مهين
 
وصف رامي محسن مدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية، العلاقة بين الحكومة والبرلمان بـ”غير السوية”، حيث كان من المفترض أن البرلمان يراقب ويشرع والحكومة تنفذ ولكن على أرض الواقع البرلمان والحكومة “يد واحدة”.

وأضاف محسن، في حواره لـ”التحرير” أن البرلمان قوي جدا والأعضاء به أقوياء ولو كانوا في جو آخر وإدارة أخرى لكان اختلف ولكن هناك قيود كثيرة مفروضة عليه 

ما تقييمك لدور الانعقاد الأول ؟

دور الانعقاد الأول بما له وما عليه يعتبر تجربة جديدة في الحياة البرلمانية نظرًا لأن هناك أعضاء حديثي العهد بالحياة البرلمانية وهناك أيضًا من كان منهم غير مدرج على الخريطة السياسية، وبالتالي حينما يكون له دور سياسي أو برلماني فيكون هذا المنتج، وأيضًا ائتلاف دعم مصر بما يمارسه أتصور أنه سبب كبير في إفراز عناصر غير جديرة بهذا البرلمان، لكن دعنا ننظر لدور الانعقاد الأول بما له وما عليه فمن حيث الأداء الرقابي فإنه طبقًا لتقرير الإنجازات الصادر من البرلمان هناك 5030، أداة رقابية تم مناقشة 415 منها فإذا كان المنتج هو 415 أداة من 5030 فهذا شيء هزيل جدًا، ويدل على أن جلسات البرلمان التي خصصت للرقابة قليلة جدا أو خصصت لكن لم يتم مناقشة شيء منها.

هل تتوقع أن يقوم النواب باستخدام حقهم في إعفاء علي عبد العال من منصبه إذا استمر في تقيدهم؟

لا، لأن طالما الائتلاف هو الأغلبية فإن علي عبد العال في أمان وبهذا يتم تمرير القوانين والقرارات التي يريدها الائتلاف وليس التي يريدها البرلمان.

هل البرلمان طبق الدستور الخاصة بسن تشريعات في دور الانعقاد الأول؟

بالطبع لا فلدينا قانون بناء الكنائس لم يقر إلى الآن ولم ينشر في الجريدة الرسمية، وسيتم إقراره في أول جلسة ولكن الفكرة في أنه لم يسن قانون العدالة الانتقالية، إضافة إلى عدم إصدا القوانين الأخرى مثل قانون الصحافة والهيئة الوطنية للانتخابات والإدارة المحلية. 

هل يعد ذلك مخالفًا للدستور ؟

هو سوء تقدير لرئيس البرلمان أدى إلى مخالفات دستورية  ولكن لا يوجد ما يسمى مخالفة البرلمان للدستور فهذا مصطلح غير موجود بالحياة الدستورية لأن مخالفة الدستور لا تكون من جانب المؤسسات القضائية والتشريعية فهي من المفترض أن تطبق الدستور وحينما تكون هناك مخالفة لا يترتب عليها عقوبة فالبتالي من سيحدد إذا كانت هذه مخالفة من عدمه .

هل في رأيك هناك قوانين تم تفصيلها في دور الانعقاد الأول؟

طبعًا وهي القوانين التي أراد ائتلاف دعم مصر تمريرها وأعتبر أن ذلك يعد تفصيلا حتى يبعد عن القضايا والقوانين الشائكة فهو يستخدم مدرسة جديدة وهي تمرير قوانين قليلة الأهمية في سبيل أن يبعد قليلا بالوقت حتى يدخل في دور الانعقاد الثاني ولكننا لدينا قائمة بقوانين أخرى أهم.

ما تقييمك لعلاقة البرلمان بالحكومة ؟

علاقة “آثمة”، ليس بها أي نوع من أنواع ما درسناه في الكتب حول الحياة النيابية فالبرلمان يراقب ويشرع والحكومة تنفذ ولكن على أرض الواقع البرلمان والحكومة يد واحدة، فالبرلمان ينتظر التشريعات التي تأتي من الحكومة ولا يستطيع إقرار قانون دون أن يأتي المقابل له من الحكومة ولأول مرة نجد رئيس البرلمان يقول لأحد النواب “أنت على طول تعارض الحكومة” وهذا شيء مهين جدا فالعلاقة بين الحكومة والبرلمان غير سوية، وللأسف ستستمر لأن الدعم مع الحكومة مع البرلمان يد واحدة .

هل تعتبر البرلمان قويًا؟

البرلمان قوي جدا والأعضاء أقوياء ولو كانوا في جو آخر وإدارة أخرى لكان اختلف البرلمان ولكن هناك قيود عليه.



-اقراء الخبر من المصدر
حوار.. رامي محسن: علاقة الحكومة بمجلس النواب «آثمة»