«حرية وعدالة.. جماعتكم ما فيهاش رجالة».. أبرز شعارات المؤيدين للسيسي.. وسط دعوات تظاهرات العنف اليوم
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

وسط أعمال العنف، التي تشهدها البلاد اليوم، في جمعة «انتفاضة الشباب المسلم»، التي دعا إليها السلفيين، نظم الشعب المصري، وقفة تضامنية مع الجيش والشرطة، في ميدان التحرير، للتأكيد على رفض المظاهرات العنيفة،ودعم الدولة في مواجهة الإرهاب.

كما رددوا خلال وقفتهم عدد من الهتافات منها،« دم بدم رصاص برصاص القصاص القصاص، الشعب يريد إعدام الإخوان، أطلب يا سيسى تلاقى 90 مليون فدائي، يلا يا قضاءنا أعدموا أعداءنا، شرطة وشعب وجيش أيد واحدة، تحيا مصر»، مُعلنين دعمهم للجيش والشرطة، في التصدي لأي أعمال عنف.

حيث أشار عدد منهم إلي أنهم، أنهم يتحدون الإرهاب كافة أشكاله، ومُستعدين للتضحية بأرواحهم فداء للوطن، كما رفع أعضاء الدعوة السلفية في الدقهلية دمية حمراء، تطالب بإعدام محمد مرسى، حيث قاموا بالتجول في أنحاء مدينة المنصورة، للمطالبة بإعدامه.

وحمل المتظاهرون، خلال وقفتهم، صور الرئيس عبد الفتاح السيسى، مرددين هتافات«حرية وعدالة.. جماعتكم ما فيهاش رجالة، وألف سلامة وألف تحية على شهدائك يا داخلية، لا للإرهاب، وجشنا جيشنا يا جيش النصر.. إحنا معاك، والشعب يريد إعدام الإخوان».

وقامت قوات الجيش والشرطة، بتأمين المناطق الحيوية والمنشآت الهامة، في كافة المحافظات،
وتمركزت مدرعتان على مداخل الميدان من اتجاه شارع محمد محمود وعمر مكرم وطلعت حرب، وباب اللوق، فيما تم وضع أسلاك شائكة أمام المدرعات والآليات العسكرية.

11201428142142