«جبريل» يطالب بإلغاء قرار منعه من السفر

أقام الشيخ محمد جبريل، دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري، مطالبًا بإلغاء قرار منعه من السفر، واختصم خلال الدعوى كل من: رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء، والنائب العام، ووزير الداخلية.

وقال «جبريل»، إنه اعتاد التنقل خلال شهر رمضان بين العواصم الإسلامية والغربية، لإمامة الناس في الصلاة بالمساجد الكبرى، والمراكز الإسلامية في أوربا وأمريكا، والعودة إلى مصر ﻹمامة المصلين في صلاة القيام الأخيرة في رمضان، وبخاصة ليلة السابع والعشرين من رمضان، بمسجد عمرو بن العاص، إﻻ أنه في هذا العام وبعد انتهاء الصلاة فوجئ بأحد المذيعين على إحدى القنوات الفضائية يؤجج الرأي العام ضده، مشيرًا إلى أنه في صلاته دعا على الوطن والبلد والحاكم والشيوخ والسياسين والمواطنين.

وأكد جبريل أن دعاءه جاء عامًا، وأنه كان مرتبطًا بإمامة المصلين في أحد المساجد بلندن، وتوجة لمطار القاهرة للسفر، وفوجئ بمنعه من السفر بدون أسباب.

ولفت جبريل أنه علم بأن قرار منعه صدر من أجهزة الأمن بمطار القاهرة بالمخالفة للدستور، الذي يمنع الاعتداء على الحرية الشخصية في التنقل.