«ثورة يناير» سبب ترشحها لـ«العمودية».. 10 معلومات عن ناهد لاشين


امرأة تبلغ من العمر 39 عاما، تحدت الصعاب والعادات والتقاليد، وتقدمت بأوراقها قبل ثلاث سنوات للترشح لمنصب عمدة قرية حانوت، التابعة لمركز صقر بمحافظة الشرقية، بعد وفاة العمدة محمد لاشين، لتعتبر بذلك أول سيدة تترشح لمقعد العمودية بمحافظة الشرقية.

ناهد لاشين، أصبحت حديث الـ”سوشيال ميديا” عقب تقدم زوجها وشقيقها قبل خمسة أشهر ببلاغ يفيد باختفائها، ولكن تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية، أمس الثلاثاء، من إعادتها بينما كانت في زيارة زيارة لإحدى صديقاتها بمنطقة سوارس بمركز أبو كبير، وصرّحت “ناهد” بأنها لم تكن مختطفة.

ويرصد موقع “التحرير- لايف” بالتقرير التالي أبرز المعلومات عن ناهد لاشين.

1- اسمها بالكامل ناهد عبد الحميد مصطفى لاشين، واشتهرت بـ”عمدة الشرقية”.

2- تخرجت فى معهد الخطوط العربية بقرية “حانوت” بالشرقية.

3- أحدثت جدلا بعد ترشحها كـ”عمدة”، حيث شجعها البعض ونادوا بالديمقراطية والمساواة بين الرجل والمرأة، وعارضها آخرون منهم بعض كبار العائلات بقريتها والقرى المجاورة.

4- متزوجة ولديها 3 أولاد وبنت: محمود، أحمد، كريم، ورنا.

6de3610e8c

5-صرحت بأن ثورة “25 يناير” هي التي شجعتها على الترشح لمنصب “العمودية”، خاصة أن الدستور بعد تغيره خصص 25% من مقاعد المجالس المحلية للمرأة.

6- كشف اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، في وقت سابق أن السبب وراء اختفائها  يكمن في مشكلات عائلية، وأكد عدم وجود أي شبهة جنائية وراء اختفائها.

7- صرح زوجها سابقًا بأنه يشجعها ويقف بجانبها، وبأنه مؤمن بدور المرأة في المجتمع وتوليها جميع المناصب، ورغم ذلك اتُهم بخطف زوجته بعد الإبلاغ عن اختفائها، وهو ما نفاه في مداخلة هاتفية ببرنامج “90 دقيقة” عبر فضائية المحور، وأكد أنها ليس من عادتها ترك البيت والغياب عنه، موضحا أنه بحث عنها كثيرا برفقة عائلتها ولم يعثروا عليها، وقدموا بلاغا بقسم الشرطة، لافتا إلى أنها ليس لها عداوة أو خلاف مع أحد.

8- أكد شقيقها، صلاح لاشين، خلال تحريره محضرا مع الأسرة بمركز شرطة “كفر صقر”، أن ناهد كانت غير متزنة بالفترة الأخيرة قبل اختفائها، وأنهم عرضوها على بعض المشايخ اعتقادا منهم أنها مصابة بأعمال السحر.

9- سبق وأن تغيبت ناهد عن منزلها لمدة 4 أيام، لخلافات زوجية.

10- قالت ناهد، في حوار سابق لها مع الإعلاميتين مها أبو عوف ونورهان ميشيل ببرنامج “اللمة الحلوة”، إن أكثر المشكلات التي تشغلها بعد تقليدها المنصب، حل مشكلة “الغارمات”، حيث تحتاج إلى توافر ماديات كثيرة.



-اقراء الخبر من المصدر
«ثورة يناير» سبب ترشحها لـ«العمودية».. 10 معلومات عن ناهد لاشين